ifada إفادة

ifada إفادة


المغرب  في نهائي بطولة افريقيا للمحليين على حساب الكاميرون

الأربعاء 03 فبراير 2021 - 22:55 , بقلم أحمد ماغوسي
المغرب  في نهائي بطولة افريقيا للمحليين على حساب الكاميرون فرحة الفوز و التأهل إلى دور النهائي لبطولة افريقيا للمحليين

بلغ المنتخب المغربي لكرة القدم، الدور  النهائي لكأس الأمم الأفريقية للمحليين، بعد فوزه العريض على الكاميرون البلد المضيف للنسخة السادسة  بواقع اربعة أهداف نظيفة، في لقائهما ضمن النصف  النهائي للبطولة المقامة في الكاميرون.

ونجح أبناء المدرب الوطني الحسين عموتة  في مواصلة انتصاراتهم ، وعبروا  عقبة المنتخب الكاميروني  في رحلة الدفاع عن لقبه، ليضرب موعدا مع نظيره المالي في الدور  النهائي بعد فوز هذا الأخير على نظيره الغيني بضربات الجزاء .

ويدين المنتخب المغربي في انتصاره إلى تألق نجومه سفيان رحيمي و بوفتيني و بامعمر ، اللذين قدموا أفضل مباراة لـ"الأسود" في البطولة، وصنعوا الفارق في أرض الملعب خاصة في الجانب الهجومي.

وشهد الشوط الأول سيطرة مغربية كاملة وضغطا هجوميا مكثفا عبر الكرات العرضية، ليسجل المغاربة 2 أهداف ، حيت سينجح  اللاعب بوفتيني في افتتاح حصة التسجيل في الدقيقة 29 مستغلا خطأ فادحا  للحارس الكاميروني في إبعاد تسديدة عمر النمساوي .
وفي الدقيقة 40 يتمكن سفيان رحيمي من مضاعفة النتيجة  بعد تلقيه تمريرة في طبق من ذهب من رجل صانع الألعاب  عبد الإله الحافيظي والذي بدوره توصل بتمريرة في العمق من طرف عميد المنتخب المغربي ايوب الكعبي .

وفي الشوط الثاني، مالَ أداء المغرب إلى الكرة الاستعراضية مع الثقة في التأهل، وحسم النتيجة لصالحه، مع فرض أسلوبه في اللعب والضغط أكثر على حامل الكرة مما اربك  لاعبي المنتخب الكاميروني  وجعلهم يسقطون في فخ ارتكاب الأخطاء خاصة داخل مربع العمليات حيت في الدقيقة 74 سيستغل سفيان رحيمي خطأ قاتلا لدفاع الكامرون ليسجل الهدف الثالث للمنتخب المغربي ، وهو الهدف الثاني له في المباراة و الخامس في المسابقة ليتربع على عرش هدافي  البطولة الإفريقية للمحليين إلى حدود إجراء هذه المباراة .
و بعد سيطرته على مجريات اللقاء، لجأ المدرب حسين عموتة إلى إجراء  تغييرات في صفوف عناصر المنتخب الوطني بإدخال وليد الكرتي بدل الحافيظي والعربي الناجي بدل جبران وقرناص بدل رحيمي تفاديا للإرهاق و ضمان سلامتهم لخوض غمار الدور النهائي .
وفي الدقيقة 83  من عمر المباراة وضد مجريات اللعب يتمكن اللاعب بامعمر من توقيع الهدف الرابع من مرتد هجومي منسق و سريع، لينهي بذلك اسود الأطلس المباراة بفوز عريض وأداء  تقني عال المستوى  استحقوا معه التأهل لمباراة النهائي. 

التعليقات

كل التعليقات الموجودة في الموقع لا تعكس وجهة نظرنا

لا يوجد تعليق في الوقت الراهن

أضف تعليقك أيضا

أخبار ذات صلة

تابعونا على :