ifada إفادة

ifada إفادة


الألفة: إعتداء على تلاميذ ثانوية في غياب تام للأمن

الأربعاء 13 أكتوبر 2021 - 16:00 , بقلم أحمد ماغوسي
الألفة: إعتداء على تلاميذ ثانوية في غياب تام للأمن الثانوية الإعدادية ابن عباد بالزوبير


باتت ظاهرة الشغب تؤرق بال القائمين على الشأن الكروي بشكل كبير في المغرب بعدما تعددت تجلياتها، وانتقل الصراع من الاصطدام بين جماهير الفرق المنافسة  إلى الاصطدام خارج أسوار المؤسسات التعليمية حيت يقوم  بعض الشباب يدعون انتمائهم لبعض  "الألترات" المساندة لفريق الرجاء الرياضي  باعتراض سبيل تلاميذ  الثانوية الإعدادية ابن عباد بالزوبير حي الألفة ويقومون بالاعتداء عليهم بشتى انواع الضرب و إشهار الأسلحة البيضاء في وجوههم مهددين إياهم باستعمالها ان كانوا من محبي نادي الوداد الرياضي .
ويكاد نفس المشهد المرعب يتكرر يوميا بعد خروج التلميذات و التلاميذ من آخر حصة دراسية حيت يكون في انتظارهم هؤلاء الشباب المشاغبين الوافدين من الثانوية التأهيلية ابن بطوطة المجاورة ليستعرضوا عليهم عضلاتهم و يسلبونهم  هواتفهم النقالة تم يشبعونهم ضربا في غياب تام لأي تدخل لإدارة المدرسة أو إبلاغ مفوضية الشرطة عن ما يقع من اعتداءات أمام باب المؤسسة .
وأمام تفاقم هذه الظاهرة أمام باب المؤسسة الثانوية الإعدادية  ابن عباد بالزوبير و حفاظا على سلامة التلميذات و التلاميذ من هؤلاء المشاغبين و الذين يدعون انتسابهم لإحدى مجموعات الالترات الرجاوية و هي بريئة منهم براءة الذئب من دم يوسف ، ندعوا إدارة المؤسسة الى التدخل الفوري لحماية التلميذات و التلاميذ عبر مراسلة الجهات الأمنية لوقف هذا التسيب و الفوضى و الاعتداءات التي يقترفها هؤلاء الشباب الغرباء عن المؤسسة ، كما نطالب رجال الشرطة القيام بدوريات مسترسلة حول محيط المؤسسة و اعتقال  المعتدين الذين يعترضون سبيل التلاميذ حتى يكونوا عبرة لمن سولت له نفسه في تهديد أمن و سلامة التلاميذ بصفة خاصة  و المواطنين بصفة عامة و بالتالي الضرب بيد من حديد كل من أراد أن ينقل ظاهرة شغب الملاعب الى محيط المؤسسات التعليمية . 

التعليقات

كل التعليقات الموجودة في الموقع لا تعكس وجهة نظرنا

الأربعاء 13 أكتوبر 2021 - 20:12

لم نسمع شيئا عن هذه الصراعات التي تحدث عنها هذا التقرير

لطيفة

الخميس 14 أكتوبر 2021 - 07:36

السلام عليكم لا أجد ان ادارة المؤسسة لها دخل أو صلاحية في حل المشكل لأنه يقع خارج أسوارها.

أضف تعليقك أيضا

أخبار ذات صلة

تابعونا على :