ifada إفادة

ifada إفادة


"بيراوين" يمنع محاميي الدار البيضاء من الظهور في الإعلام

الأربعاء 12 فبراير 2020 - 10:27 , بقلم عادل نعيمي

أصدر نقيب المحامين بهيئة الدارالبيضاء بلاغا يامر فيه محامي المدينة بعدم المشاركة بالاستشارات القانونية، او الرأي حول الشأن المهني عبر وسائل الإعلام.

وجاء في البلاغ “نأمر الزملاء، والزميلات بالكف، بصفة نهائية عن المشاركة في أي وسيلة من وسائل الإعلام بالاستشارة، أو بالفتوى، أو بالرأي حول الشأن المهني”.

منتقدا في نفس الوقت بعض الحالات، التي تمس الجسم المهني، في “خرق سافر” لأعراف المهنة، وأخلاقها، من خلال “استقطاب محامين ليكونوا مادة استهلاكية، ومنتوجا مربحا يعرض في جميع الأسواق…، وأحيانا في قضايا محددة، ومعلومة، بل والإشارة إلى أصحابها بالواضح، أو بالمرموز”، مشددا على أن هذا “يمس بحقوق دفاع الغير، ويجافي قواعد، وضوابط المهنة”.

وأشار النقيب، حسن بيرواين إلى أن “المحامي له الحق في الحديث، أو المشاركة فيما يتعلق باحترام حقوق الإنسان، وبالعمل الجمعوي، والعمل السياسي”، مضيفاً أن من حقه، أيضا، “إعطاء تصريح، أو إصدار بيانات، أو بلاغات تخص ملف موكله دون أن يتجاوز في ذلك حقوق الأغيار”، حسب البلاغ ذاته.

ولم يفوت الفرصة للفت الانتباه إلى ممارسات اخرى تمس من مصداقية ومكانة المهنة من خلال “التطاول على صلاحيات المحامين”، بعدما “أصبحت بعض وسائل الإعلام تقدم الخدمات، التي أسندها المشرع حصريا للمحامين”.

واعتبر النقيب مثل هذه المواد الإعلامية “منافسة غير مشروعة يطالها الجزاء”، من خلال تقديم استشارات قانونية، وفتاوى حقوقية، ومواقف قضائية إلى عموم الناس.

التعليقات

كل التعليقات الموجودة في الموقع لا تعكس وجهة نظرنا

لا يوجد تعليق في الوقت الراهن

أضف تعليقك أيضا

أخبار ذات صلة

تابعونا على :