ifada إفادة

ifada إفادة


"دراسة أمريكية" تحذر من تناول مضادات الأكسدة أثناء العلاج الكيميائي

الأربعاء 25 ديسمبر 2019 - 09:25 , بقلم مليكة غازي
العلاج الكيميائي ومضادات الأكسدة

توصلت دراسة حديثة إلى استنتاج مفاده، أن تناول المكملات الغذائية خلال فترة العلاج الكيميائي من قبل السيدات المصابات بمرض سرطان الثدي، قد يعرضهن إلى خطر الوفاة أو على الأقل إلى عودة المرض.
"نستخلص من هذه الدراسة وغيرها من الأبحاث، أنه قد لا يكون من الحكمة تناول المكملات الغذائية أثناء العلاج الكيميائي"، تؤكد "كريستين أمبروسون"؛ رئيسة قسم الوقاية من السرطان ونائبة رئيس قسم العلوم السكانية بمركز روزويل بارك للسرطان بنيويورك.


ويعتقد باحثون في دورية علم الأورام السريرية أن المكملات الغذائية تحد من فعالية العلاج الكيميائي، بسبب عملها على رفع مستويات مضادات الأكسدة، الحديد، فيتامين بـ 12 وأحماض أومجا 3 الدهنية.
وبما أن "الطريقة الوحيدة التي يعمل بها العلاج الكيميائي هي توليد الكثير من الإجهاد التأكسدي داخل الخلية" وهو ما قد تمنعه مضادات الأكسدة، فإن العلاج يصبح أقل نجاعة، تضيف أمبروسون.
وهذا تحديدا، ما دفع الأطباء منذ سنوات، إلى نصح مرضاهم بتجنب استهلاك مضادات الأكسدة أثناء حصص العلاج الكيميائي، غير أنه "لم تكن هناك بيانات تجريبية قوية تدعم هذه التوصية"، تقول أمبروسون.

التعليقات

كل التعليقات الموجودة في الموقع لا تعكس وجهة نظرنا

لا يوجد تعليق في الوقت الراهن

أضف تعليقك أيضا

أخبار ذات صلة

تابعونا على :