ifada إفادة

ifada إفادة


الانتخابات تؤزم الوضع داخل فيدرالية اليسار

الأربعاء 16 يونيو 2021 - 10:55 , بقلم عادل نعيمي
الانتخابات تؤزم الوضع داخل فيدرالية اليسار

يشكل اختيار وكيل لائحة الانتخابات التشريعية 2021 بفاس الجنوبية، أحد النقاط الخلافية بين مكونات فيدرالية اليسار الديمقراطي، وهي أحد الأسباب التي زادت من حدة التوتر في الاجتماع الأخير للهيئة التنفيذية للفيدرالية، الذي صرخت فيه نبيلة منيب الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد، في وجه أحد أعضاء المكتب السياسي قائلة “غادي نخلي دار بوك” واصفة إياه بـ”البليد” قبل أن تتهمة بـ”محاربة الحزب”.
واعتبرت قيادات داخل الاجتماع أن ما وقع في اللجنة المحلية للفيدرالية بمدينة فاس، غير مفهوم، حيث تم اختيار وكيل اللائحة بالدائرة التشريعية الجنوبية، من قبل الاشتراكي الموحد دون موافقة باقي الأطراف (الطليعة الديمراطي الاشتراكي، المؤتمر الوطني الاتحادي)، وبما أن الاجتماع المطول للهيئة التنفيذية، لم يخرج بأية خلاصات أو قرارات، إذ طغت عليه أجواء “مكهربة”، فقد ظلت النقطة عالقة.
وكشفت مصادر قيادية بفيدرالية اليسار بفاس، أن الاشتراكي الموحد بفاس، يريد وضع المكونات أمام الأمر الواقع، حيث أنه أعلن للإعلام وبشكل سريع عن إسم وكيل اللائحة قبل البث في هذا الخلاف على المستوى المحلي أو الوطني.
وأفادت ذات المصادر أن الإشكال على مستوى الدائرة سببه، أنه سبق لحزب الطليعة الديمقراطي أن قدم مرشحا بها في الانتخابات السابقة، والذي استطاع أن يحصل على 3381 صوتا سنة 2016، معتبرة أن له الأولوية بما أن له قاعدة صوتت له سابقا، تضيف مصادرنا.
وكشف ذات المصادر أن الحزب الاشتراكي الموحد، عبر عن عدم رغبته في التنازل عن وكيل لائحة فاس الجنوبية، ليبقى تخديد وكيل اللائحة نقطة خلافية بين الأطراف.
حري بالذكر أن وسائل إعلام محلية تداولت في وقت سابق، أن الهيأة المحلية لفيدرالية اليسار الديمقراطي حسمت في اجتماعها الأخير في مرشحيها لخوض الإنتخابات التشريعية بعمالة فاس، حيث تم اختيار أسامة أوفريد عن الحزب الإشتراكي بفاس، كمرشح للفيدرالية بالدائرة الجنوبية بفاس.

التعليقات

كل التعليقات الموجودة في الموقع لا تعكس وجهة نظرنا

لا يوجد تعليق في الوقت الراهن

أضف تعليقك أيضا

أخبار ذات صلة

تابعونا على :