ifada إفادة

ifada إفادة


فيدرالية اليسار تراسل الداخلية بدخولها الانتخابات بلوائح مشتركة

الإثنين 31 مايو 2021 - 13:00 , بقلم عادل نعيمي
فيدرالية اليسار تراسل الداخلية بدخولها الانتخابات بلوائح مشتركة
راسلت الأحزاب المشكلة لفيدرالية اليسار، وزارة الداخلية، للتصريح بتأليف تحالف حزبي تحت إسم “تحالف أحزاب فيدرالية اليسار الديمقراطي”، ورمزه الانتخابي هو “الرسالة”.

وجاء في المراسلة الصادرة عن الفيدرالية “طبقا للقانون التنظيمي رقم 29.11 المتعلق بالأحزاب السياسية كما جرى تغييره وتتميمه، وخاصة المادتين 55.1 و55.2 منه، قررت أحزاب “المؤتمر الوطني الاتحادي” و”الطليعة الديمقراطي الاشتراكي” و “الحزب الاشتراكي الموحد” التقدم بلوائح مشتركة لانتخاب أعضاء الغرف المهنية المقرر يوم 6 غشت 2021 واعضاء مجالس الجماعات وأعضاء مجالس الجهات واعضاء مجلس النواب المقرر بتاريخ 8 شتنبر 2021 ويحمل هذا التحالف الثلاثي اسم ” تحالف احزاب فيدرالية اليسار الديمقراطي” ورمزه الانتخابي هو الرسالة”.

وفيما يخص مسطرة وطريقة تزكية المرشحين، أوضحت المراسلة أن الأحزاب المكونة للتحالف، أحدثت تنسيقية بين مكوناتها على الصعيد المحلي والإقليمي والجهوي والوطني، وأسندت لكل هيئة اختصاصات.

وحسب ذات المصدر، فإن الهيئات المحلية تبت في الترشيحات المتعلقة بانتخاب أعضاء الغرف المهنية وأعضاء مجاس الجماعات والمقاطعات، فيما تبث الهيئات الإقليمية في الترشيحات المتعلقة بانتخاب أعضاء مجالس الجهات واعضاء مجلس النواب فيما يتعلق باللوائح المحلية.

أما الهيئات الجهوية فهي تبت في الترشيحات الخاصة بالدوائر الجهوية المتعلقة بانتخاب اعضاء مجلس النواب، ليبقى دور الهيئة الوطنية في الحالات التي لم يتم الحسم فيها من طرف الهيئات المحلية والإقليمية والجهوية، كما تبت كذلك في الترشيحات المتعلقة بانتخاب اعضاء مجلس النواب فيما يخص اللوائح الجهوية التي تترأسها امرأة من بين المغاربة المقيمين خارج تراب المملكة، واللوائح الجهوية التي تترأسها امرأة لا يتعدى سنها 40 سنة واللوائح المحلية التي يترأسها شاب لا يتعدى سنه 40 سنة.

وأكدت المراسلة أن أمناء الأحزاب المكونة للتحالف يتكلفون بالتوقيع على التزكيات وتسليمها إلى الهيئات المعنية، كما توقع جميع التزكيات من طرف أمينين عامين على الأقل عن الأحزاب المكونة للتحالف.

التعليقات

كل التعليقات الموجودة في الموقع لا تعكس وجهة نظرنا

لا يوجد تعليق في الوقت الراهن

أضف تعليقك أيضا

أخبار ذات صلة

تابعونا على :