ifada إفادة

ifada إفادة


شركة "جونسون" توقف بيع بودرة الأطفال في أمريكا وكندا بسبب تسببها في السرطان

الجمعة 22 مايو 2020 - 09:24 , بقلم بشرى الطاهيري
شركة

أعلنت شركة "جونسون آند جونسون"، أول أمس الثلاثاء، أنها ستتوقف خلال الأشهر القادمة عن بيع بودرة الأطفال "جونسون" في الولايات المتحدة وكندا.
ويأتي هذا القرار حسب "بي بي سي" البريطانية، بسبب آلاف الدعاوى القضائية ضد الشركة من قبل مستهلكين اتهموا منتجات الشركة بأنها تسببت بإصابتهم بالسرطان.
وزعم المشتكون، أن مادة "التلك" الموجودة في مسحوق بودرة الأطفال الشهير تحتوي على مادة الأسبستوس المسرطنة المعروفة.
من جهتها، دافعت شركة "جونسون آند جونسون" عن منتوجاتها، لافتة إلى أنها لا زالت واثقة من سلامة منتجها، وأنها ستواصل بيعه في أسواق أخرى عبر العالم.
وأشارت الشركة، إلى أن الاختبارات التي قامت بها "هيئة الغذاء والدواء الأميركية" في أكتوبر الماضي، حول هذه البودرة، أكدت أن نسبة مادة الأسبستوس الموجودة بها ضئيلة جدا.
وكشفت جونسون، أن الطلب على مسحوق بودرة الأطفال انخفض في أميركا الشمالية بسبب ما وصفته بـ"تغيير عادات المستهلكين والتضليل حول سلامة المنتج، ووابل مستمر من الدعاوى القضائية".
يشار إلى أن "جونسون آند جونسون" استأنفت دعوى قضائية بعد حكم صدر ضدها عام 2018 وألزمها بدفع 4.7 مليار دولار كتعويض لـ22 سيدة، زعمت أن منتوجات الشركة تسببت في إصابتهن بسرطان الرحم.

التعليقات

كل التعليقات الموجودة في الموقع لا تعكس وجهة نظرنا

لا يوجد تعليق في الوقت الراهن

أضف تعليقك أيضا

أخبار ذات صلة

تابعونا على :