ifada إفادة

ifada إفادة


وفيات تلقيح "فايزر-بيونتيك" ضد كورونا تفتح تحقيقا في ألمانيا والنرويج

الجمعة 15 يناير 2021 - 11:00 , بقلم بشرى الطاهيري
وفيات تلقيح

أفادت وكالة الأنباء الألمانية بأن خبراء من معهد Paul Ehrlich الفيدرالي لتطوير اللقاحات والأدوية الطبية، يحققون بأسباب وفاة 10 أشخاص بعد مدة من خضوعهم للقاح “فايزر-بيونتيك”.
وأشارت الوكالة إلى أن المتوفين كانوا يعانون من أمراض مزمنة وخطيرة وحدثت الوفيات في غضون أربعة أيام بعد تطعيمهم، وأن الخبراء يستبعدون وجود علاقة بين الوفيات وتطعيمهم.
وقالت بريغيتي كيلير ستانيسلافسكي رئيسة قسم سلامة العقاقير في المعهد: “تسمح المعطيات المتوفرة لدينا بالقول إن أسباب الوفيات تكمن في الأمراض التي كان الضحايا يعانون منها”.
وفي نفس السياق، ذكرت وكالة الأدوية النرويجية، أمس الخميس، أن المتخصصين في النرويج يحققون في أسباب وفاة 23 شخصاً بعد تلقيحهم ضد فيروس كورونا.
وجاء في بيان الوكالة: “تم تسجيل 23 وفاة مرتبطة باللقاحات. حالياً، تمّت دراسة 13 حالة، قد تكون الآثار الجانبية الشائعة قد ساهمت في تفاقم المرض لدى كبار السن”.
وأشار البيان إلى أنه تتم دراسة كل حالة بعناية، وقام المعهد الوطني للصحة بتغيير طفيف في التوصيات الخاصة بتطعيم المرضى الأكبر سناً، المصابين بأمراض خطيرة.
في سياق متصل، قالت قناة “أن أر كيه”، بالإشارة إلى الوكالة، أنه تم تسجيل جميع الوفيات بين كبار السن الذين تزيد أعمارهم عن 80 عاماً والذين يعانون من سوء الحالة الصحية.
من جهته، قال متحدث باسم الوكالة إنّ “هذه الحالات ليست مقلقة بشكل خاص. من الواضح أن هذا اللقاح له عامل خطر ضئيل للغاية، مع استثناءات قليلة عندما يتعلق الأمر بالمرضى المسنين ذوي الصحة السيئة”.
هذا وبدأت النرويج حملة التطعيم بلقاح “فايزر” ضد فيروس كورونا المستجد في 27 دجنبر، وكان سكان دور رعاية المسنين في أوسلو أول من تلقى التطعيمات. وفي الوقت الحالي، تم تطعيم أكثر من 25 ألف شخص.
وكالات


التعليقات

كل التعليقات الموجودة في الموقع لا تعكس وجهة نظرنا

لا يوجد تعليق في الوقت الراهن

أضف تعليقك أيضا

أخبار ذات صلة