ifada إفادة

ifada إفادة


الباطرونا تقترح تأجيل الزيادة في الحد الأدنى للأجور بسبب كورونا

الثلاثاء 28 يوليو 2020 - 10:11 , بقلم رشيد خاليص
الباطرونا تقترح تأجيل الزيادة في الحد الأدنى للأجور بسبب كورونا

لم يتوصل الاتحاد العام لمقاولات المغرب لحد الان بأي رد من الحكومة والنقابات الأكثر تمثيلية بخصوص مطلب المقاولات والشركات المغربية بتأجيل الزيادة في الحد الأدنى للأجور للمرة الثانية حسب اتفاق أبريل 2019.
هذا التباطؤ والتأخر في الرد، دفع رئيس الباطرونا إلى مراسلة مختلف المقاولات والشركات المنتمية للاتحاد يدعوهم إلى اتخاذ قرار انفرادي بمعزل عن نتائج الحوار الجاري مع الحكومة والنقابات.
ودعا رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، شكيب لعلج، النقاولات والشركات المعنية بهذه الزيادة المقررة، بأن يكون لها الخيار بين تطبيق الاتفاق الذي اصبح مرسوما، وبين تأجيل الزيادة ب 5 في المائة في الحد الادنى لاجور العاملين بالقطاع الخاص.
وقال لعلج في المراسلة التي وجهها الى أرباب الشركات والمقاولات "أود تشجيع المقاولات التي تعمل في القطاعات التي لم تتأثر بالأزمة على تطبيق الشطر الثاني من الزيادة في الحد الأدنى للأجور. وفي ما يخص المقاولات التي تعمل في القطاعات التي تواجه صعوبات حاليا فهي مدعوة إلى تعزيز الحفاظ على مناصب الشغل، لاسيما عبر تأجيل الزيادة في الحد الأدنى للأجور".
واشتكى لعلج من عدم تقديم الحكومة لأي رد رسمي على مطلب تأجيل الشطر الثاني من الزيادة في الحد الادنى للأجور في القطاع الخاص، بسبب تأثر المقاولات والشركات من تداعيات كورونا.
وقال المصدر ذاته "دفاعاً عن هدفنا المتمثل في الحفاظ على مناصب الشغل، طلبنا من رئيس الحكومة في خطوة تشاورية ومسؤولة تأجيل الشطر الثاني من الزيادة في الحد الأدنى للأجور، لمدة سنة واحدة، لاسيما أن المرسوم المتعلق بإعلان حالة الطوارئ علق الآجال الاجتماعية والجبائية والقانونية، وإلى اليوم وبعد جلستي حوار اجتماعي لم نتوصل بأي رد رسمي، علماً أنه يتعين على المقاولات تأدية رواتب أُجرائها".
وحذر رئيس الباطرونا من جديد بكون مناصب الشغل ستتأثر كثيرا في القطاع الخاص، في حال لم تتخذ خطوات تشجع على الحفاظ على مناصب الشغل، لافتا إلى أنه في ظل الأزمة الصحية التي يمر بها المغرب كبقية العالم، "يُعاني اقتصادنا حالياً من صعوبات كبيرة، إذ انخفضت الإنتاجية بشكل كبير، ما يهدد مستوى التشغيل بشكل خطير"، حسب لعلج.
وأضاف أن الزيادة في الحد الأدنى للأجور سيكون لها تأثير قوي على مناصب الشغل في القطاعات التي تواجه صعوبات، كما ستجعل القطاع غير المهيكل أكثر جاذبية.

التعليقات

كل التعليقات الموجودة في الموقع لا تعكس وجهة نظرنا

لا يوجد تعليق في الوقت الراهن

أضف تعليقك أيضا

أخبار ذات صلة

تابعونا على :