السبت ٠٣ دجنبر ٢٠٢٢

وقفة أمام مبنى البرلمان للاحتجاج على أحكام معتقلي الريف

الخميس 28 يونيو 13:06

ندد نشطاء حقوقيون بمدينة الرباط بالأحكام القاسية الصادرة في حق زعماء حراك الريف، والتي وصلت إلى 20 سنة في حق الزعيم الأبرز في الحراك، ناصر الزفزافي، فضلا عن محمد جلول ونبيل حمجيق.
وطالب المحتجون الذين تجمعوا أمام مبنى البرلمان بالرباط، يوم أمس، بإطلاق سراح جميع الموقوفين على خلفية حراك الريف.
ورفع المحتجون شعارات عديدة من بينها “الشعب يريد سراح المعتقل”  و”المعتقل ارتاح ارتاح سنواصل الكفاح” و” يا مخزن حذاري كلنا الزفزافي”.
وشجب المحتجون ما وصفوه بالمحاكمة الصورية التي تعرض لها معتقلو حراك الريف، وطالبوا الشعب المغربي بعدم السكوت عنها.

أضف تعليقك

المزيد من منوعات

الثلاثاء ٣١ أكتوبر ٢٠١٧ - ١١:٣٠

انهيار نفق يقتل 200 في كوريا الشمالية

الثلاثاء ١٩ دجنبر ٢٠١٧ - ٠٤:٣١

جندي يقتل رفيقيه وينتحر بالمركز العسكري أحفير

الثلاثاء ٢٦ دجنبر ٢٠١٧ - ٠٢:٤٥

سنُودن يكشفُ طفرَةً جديدة في مجال التجسّس

الجمعة ١٠ أغسطس ٢٠١٨ - ١٠:٤٦

سخط فايسبوكي على متابعة ابنة اخشيشن في حالة سراح