الثلاثاء ١٧ مايو ٢٠٢٢

وزارة الأوقاف تنفي مسؤوليتها عن معاناة الحجاج

الجمعة 24 أغسطس 13:08

دخلت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، على خط مقاطع الفيديو المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي تكشف تعرض بعض الحجاج المغاربة لمعاناة شديدة خلال أداء مناسك الحج، وذلك بسبب غياب المؤطرين والموجهين وقلة العناية، حيث نفت الوزارة مسؤوليتها في الموضوع. 
واعترفت الوزارة بوقوع حالات تأخر للحافلات التي تقل الحجاج المغاربة عند النزول من عرفة، وتقديم وجبة غذاء غير لائقة لهم في مشعر منى، مشيرة إلى أن وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أحمد التوفيق، “بادر إلى الاتصال بنظيره الوزير السعودي بخصوص هذه الوقائع ولاسيما الازدحام بمنى وتأخر الحافلات”. 
وأوضح البلاغ، أن “البعثة المغربية بادرت إلى تكثيف الاتصالات الهاتفية مع الجهات المختصة من أجل تدارك النقص في عدد الحافلات رغم المجهود الكبير الذي تقوم به البعثة في هذا الشأن والمتمثل في التعاقد مع الجهات المختصة لزيادة حافلات إضافية”، مؤكدة أنه “انتهى ترحيل الحجاج من عرفات على الساعة الواحدة ليلا وهو توقيت عادي، مع العلم أن عددا من حجاج بلدان أخرى تأخر عن هذا الوقت”. 
وأضافت أنه تم الوقوف على “تقديم وجبة الغذاء بمنى يوم 11 ذي الحجة 1439 هـ في مستوى غير لائق، وقد تدخلت البعثة المغربية من أجل تعويض هذه الوجبة، مع العلم أن جميع البعثات الإدارية والصحية لا حق لها في التدخل في المشاعر المقدسة”، وفق البلاغ ذاته.
وعبرت الوزارة عن الأسف لأن بعض المواد المنشورة في المنابر الإعلامية بخصوص ظروف الحجاج المغاربة، تعد “من أكاذيب السنوات الماضية، ومن الدلائل على ذلك ظهور أرقام بعض المكاتب (75 و80) في بعض المقاطع المصورة في حين أن مكاتب البعثة هذه السنة هي من 105 الى 112”. 
وكانت مقاطع فيديو بثت على مواقع التواصل الاجتماعي، قد أظهرت حجاجا مغاربة وهم يطالبون وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية أحمد توفيق بالتدخل العاجل من أجل إنصافهم، وبذل العناية من أجل تيسير شؤونهم، مع مناشدات من أجل مساعدة الحجيج وتوفير الخدمات الجيدة لهم، كما بينت “حجم التخبط الذي حكاه إحدى الحجاج الذي بكي بعد أن تاهت زوجته منذ أربعة أيام”. 
وكشفت مقاطع الفيديوهات حجاجا مرضى يفترشون الأرض في غياب أي عناية طبية، علاوة على عدم استطاعة حجاج اكمال إسمهم، وعدم إلمام بعضهم بنسك الحج في غياب التأطير والتوجيه، كما حكى حجاج عن تخلي البعثة المغربية للحج والعمرة عن 1500 حاجا وحاجة بعد إخلاء خيامهم ما جعلهم عرضة للتشريد والتيهان ليلا في غياب أي مخاطب لهم، وفق تعبيرهم.

أضف تعليقك

المزيد من سياسة

الإثنين ١٦ أبريل ٢٠١٨ - ١٠:٤٢

المالكي: المغرب يُتابع باهتمام التطوّر الذي تعرفه ليتوانيا

السبت ١٣ يناير ٢٠١٨ - ٠٥:٤١

العثماني يطلب تبني خطاب معتدل في انتقاد الحكومة

السبت ٢١ أبريل ٢٠١٨ - ٠٧:٠٠

نزار البركة: الإستقلال لن يدخل في تحالف لا مع الأصالة والمعاصرة ولا مع غيره

الخميس ١٩ أبريل ٢٠١٨ - ٠٩:٥٠

عبد النباوي يوقع اتفاقية تعاون قضائي مع تركيا