الجمعة ١٩ أغسطس ٢٠٢٢

نقابة الممرضين تهدد بمواصلة الاحتجاجات خلال شهر رمضان

الخميس 31 مارس 14:03


مراسلة: فاطمة حطيب

لا زالت وقفات “النقابة المستقلة للممرضين” تراوح مكانها، حيث هددت النقابة يوم الأربعاء 30 مارس الجاري، وزارة الصحة بمواصلة الوقفات الاحتجاجية طيلة شهر رمضان، و ذلك ضد الاتفاق الذي أبرمته الوزارة مع نقابات صحية، و الذي اعتبر اتفاقا مبطنا بتهميش المطالب الأساسية و فرض البدائل الهشة.

و قد اعتمدت النقابة في احتجاجاتها هاته على التنديد بسياسة “الترقيع” التي تنهجها وزارة الصحة، مما يمس بجوهر حق المواطن في الصحة و يعرقل بالموازاة مع هذا سير عمل أطر الصحة بما فيهم الممرضون و تقنيو الصحة، حيث دعت إلى عدم الاشتغال في ظل غياب شروط صحة الممرض و المريض.

و في هذا السياق دعت النقابة الممرضين إلى أخذ موقف من جملة أمور اعتبرتها موضوع مسلسل الاحتجاجات، حيث أجملت هذا الموقف في رفض عدد من الخروقات  يعرفها القطاع، كرفض العمل بأي جهاز غير صالح، مع ضرورة رفض القيام بأي فحص بالأشعة لا تتوفر وصفته على المعلومات السريرية، إلى جانب  عدم إجراء التحاليل البيولوجية بدون وصفة مختومة من قبل طبيب مختص.

و تتابع النقابة عرض شروطها، حيث أكدت على ضرورة ” نشر لوائح المستلزمات و الأدوية المتوفرة و غير المتوفرة بالمؤسسات الصحية لعموم المواطنين و المرضى لوقف الاصطدام المفتعل مع الأطر التمريضية و حتى تتحمل الوزارة مسؤوليتها أمام المواطن “

و مما يطبع سياسة التنديد التي خاضتها و تخوضها النقابة المستقلة للممرضين، إمعانها في اعتبار أن الاحتجاج يبقى أهم شكل من أشكال المواجهة، إلى حد اعتبار زيارات وزير الصحة مجرد حركات هدفها  “البهرجة”، و تلميع الصورة و بالتالي يجب القطع مع كل أنشطتها و عدم المشاركة فيها.

الممرضون في وقفة احتجاجية

أضف تعليقك

المزيد من مجتمع

الخميس ٢٦ أبريل ٢٠١٨ - ٠٣:١٥

المغرب يتجه نحو علمنة تفرضها الاكراهات اليومية

الثلاثاء ٠١ مايو ٢٠١٨ - ١١:٥٦

“أمنيستي” تعدّ تقريرا حول معتقلي الريف

السبت ٢٥ يونيو ٢٠٢٢ - ٠٨:٤٥

توقيف متورطين في إعداد وتزوير وثائق وشواهد صحية

الإثنين ١٣ نوفمبر ٢٠١٧ - ١١:٥٤

إفريقيا تبيع 73 مليون هكتار من أراضيها الزراعية للأجانب