الخميس ٠٩ فبراير ٢٠٢٣

نتائج التحقيق في فاجعة قطار طنجة

السبت 28 يوليو 15:07

بعد أكثر من خمسة أشهر على إعلان السلطات القضائية فتح تحقيق في فاجعة قطار طنجة، التي وقعت شهر فبراير الماضي، أسدل أخيرا وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية الستار على نتائج ملف هذه القضية التي تكلفت الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالبحث فيها، حيث حدد يوم الثلاثاء المقبل موعدا لانطلاق جلسات محاكمة المتهمين في هذه القضية، ويتعلق الأمر بمسؤول في المكتب الوطني للسكك الحديدية، يشغل مهمة رئيس أمن محطة القطار “عين دالية”، وسائق حافلة نقل المستخدمين المنكوبة.

وتضمن صك الاتهام بالنسبة للمتهم الثاني جنح؛ عدم القيام بالاحتياطات اللازمة التي تمكنه من سياقة مركبته والتحكم فيها، وعدم التقيد بشروط المرور فوق ممر سككي وعدم احترام قواعد التوقف، والدخول إلى تقاطع طرقي فوق سكة حديدية دون التأكد من عدم وجود أي قطار، والتسبب للغير في قتل غير عمدي، وعاهة مستديمة وجروح غير عمدية نتيجة عدم التبصر وعدم الانتباه، وعدم اتخاذ الاحتياطات اللازمة وعدم مراعاة السلامة والحيطة المقررة.

في حين وجهت تهمة “القتل غير العمدي والتسبب في عاهة مستديمة وجروح غير عمدية، نتيجة الإهمال وعدم مراعاة النظم والقوانين الجاري بها العمل” للمتهم الأول.

المثير في قرار وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بطنجة، هو متابعة المتهمين في حالة سراح بمن فيهم سائق المركبة المنكوبة، وعلل مصدر قضائي هذا الاقتناع الذي توصلت إليه سلطة الاتهام، إذ أخذت بعين الاعتبار الحالة الصحية للسائق الذي أصيب بكسر في فخذه جراء الحادثة، إضافة إلى أن الموظف في مكتب السكك الحديدية تمت متابعته في حالة سراح وليس في حالة اعتقال، زيادة إلى مرور مدة زمنية طويلة نسبيا بين وقوع الحادثة وبين ظهور نتائج التحقيق القضائي.

أضف تعليقك

المزيد من مجتمع

الأربعاء ٢٧ يونيو ٢٠١٨ - ٠٢:٣٤

اعتقال عصابتين تهربان الأطفال من المغرب إلى إسبانيا

الثلاثاء ١٣ فبراير ٢٠١٨ - ١٠:٤٩

البسيج يحقق في قضية الكوكايين المحجوز بميناء الدار البيضاء

الخميس ٢٥ أكتوبر ٢٠١٨ - ١٢:٤٧

“الكازوال” يدفع مهني النقل إلى شن إضراب إنذاري يوم 29 أكتوبر

الأربعاء ٠٣ يناير ٢٠١٨ - ٠٩:٣٠

مافيا إسبانية تستعد لنهب الأخطبوط المغربي