الخميس ٠٦ أكتوبر ٢٠٢٢

مغربيات “داعش” ينتظرن على حدود تركيا

الخميس 30 نوفمبر 12:11
كشفت معطيات استخباراتية، أن عشرات المغربيات وأطفالهن انتقلن من مقرات تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” في سوريا إلى تركيا، سعيا للحصول على ضوء أخضر للعودة إلى المغرب، بعد قطع الإمدادات عن التنظيم.
وذكرت مصادر إعلامية أن صحيفة أمريكية، تمكنت من إجراء حوار سري مع مغربية عائدة من سوريا أثار رعب مسؤولي الاستخبارات، وتابعت الجريدة أن المعطيات التي وفرها قناصلة أجانب ورجال استخبارات في تركيا، ذهبت إلى أن نساء مرفقات بأطفالهن يرغبن في العودة لكنهن يخشين، في الوقت نفسه، من المتابعة القضائية بسبب انضمامهن أو عيشهن تحت سيطرة التنظيم المتطرف.
وتردف اليومية، أن معطيات مركز أمريكي متخصص، أكدت أن تدفق المجندين من المغرب وتونس والجزائر تراجع بشكل كبير ليصل إلى مستويات هزيلة في العام الماضي، بعدما قطعت القوات المدعومة من الولايات المتحدة خطوط الإمداد التابعة للتنظيم وأغلقت الطرق على معاقله الأخيرة.
وأكدت المعطيات ذاتها، أن عددا قليلا نسبيا من المقاتلين الذكور عادوا إلى ديارهم مع اقتراب التنظيم من الانهيار. وبدلا من ذلك، تحاصر القنصليات الأجنبية في تركيا مئات النساء والأطفال، زوجات وأمهات وأطفال مقاتلي الدولة الإسلامية الذين يطلبون الإذن بالعودة إلى ديارهم.
وتضيف الجريدة، أن صحيفة أمريكية، أجرت حوار مثيرا مع مغربية عائدة بعدما ذهبت إلى سوريا بشكل سري، تحدثت فيه بإعجاب عن زوجها المتشدد والرفاق الذين التقت بهم في تنظيم الدولة الإسلامية، وتعهدت بأن أطفالها سيعيدون مجد التنظيم.
أضف تعليقك

المزيد من سياسة

الخميس ٠٤ يناير ٢٠١٨ - ٠٢:٠٤

البوليساريو تسلم المينورسو رسالة تهديدية بالحرب

السبت ٢٣ يونيو ٢٠١٨ - ٠٥:٠٠

“مراسلون حول العالم” يرصد استغلال النساء المغربيات

الثلاثاء ٠٥ يوليو ٢٠٢٢ - ١١:٥٠

الملك: المديونية مستقبل الأجيال القادمة

الأربعاء ١٠ أكتوبر ٢٠١٨ - ١١:٤٤

الصمدي يفتتح مركزا “خصوصيا” لتكوين وتأهيل الأساتذة