السبت ١٣ أبريل ٢٠٢٤

مجلة أمريكية تعتذر لكلينتون بعد ان طالبتها “بالعمل بالحياكة”

السبت 30 ديسمبر 17:12

قدمت مجلة فانيتي فير الأمريكية اعتذارا رسميا لهيلاري كلينتون، المرشحة السابقة للانتخابات الرئاسية الأمريكية، بعد أن نشرت فيديو فكاهي عنها وطلبت منها عدم الترشح للانتخابات مرة أخرى وممارسة عمل أخر مثل الحياكة.

وكانت المجلة قد نشرت مقطع فيديو ساخر لوزيرة الخارجية الأمريكية السابقة يقول إن كلينتون يجب أن “تعمل بالحياكة” بدلا من الترشح لرئاسة أمريكا مجددا.
وأثار الفيديو موجة جدل على مواقع التواصل الاجتماعي وكان هناك اتهامات عديدة للمجلة بالتمييز على أساس الجنس ضد النساء.
وقالت بيث كزنياك، المتحدثة باسم المجلة إن الفيديو “كان مجرد محاولة للدعابة ونعتذر لأنها أخطأت هدفها”.

ودخل الرئيس دونالد ترامب على خط الأزمة، وانتقد تقديم المجلة اعتذارا لهيلاري، كما وجه بالخطأ لوما إلى آنا وينتور، المدير الفني لشركة كوندي ناست، مالكة مجلة فوغ، والتي تربطها صداقة قوية بكلينتون، التي ادعى ترامب أنها كات ستمنحها منصب سفيرة في بريطانيا إذا ما فازت بالرئاسة.

وقال في تغريدة على تويتر :”فانيتي فير، التي يبدو أنها متعثرة بشدة، تراجعت للوراء بالاعتذار عن الضربة الصغيرة التي وجههتها لهيلاري كلينتون.آنا وينتور التي كانت ستصبح سفيرة (في عهد كلينتون) تجلس الأن بمفردها في حالة حزن وترجو المغفرة”.

وأثارت تغريدة ترامب جدلا كبيرا وانتقده البعض نظرا لأن آنا وينتور، لا علاقة لها بالأمر أو حتى بمجلة فانيتي فير، لأنها رئيسة تحرير مجلة أخرى هي مجلة فوغ.
وبحسب الفيديو قدم محررو المجلة ستة خيارات أمام كلينتون لتشغل نفسها الفترة المقبلة بدلا من الترشح للانتخابات مرة أخرى، كان من بينها ممارسة الحياكة أو أي هواية أخرى.
وجاء الفيديو الفكاهي في إطار سلسلة مقاطع تعدها فانيتي فير، عن شخصيات عامة وسياسيين في الولايات المتحدة ويشارك فيها المحررون والعاملون بالمجلة.

وتضمنت الاقتراحات والنصائح التي قدمها المحررون في الفيديو لكلينتون:
“حان الوقت للبدء في إنهاء كتابك، ماذا حدث في ذلك الأمر؟”.
ومنها أيضا، البحث عن شخص من فريق التقنية لدى كلنتون لتعطيل خاصية الكتابة التلقائية للكلمات على هاتفها المحمول آي فون، لمنع كتابة كلمات البحث عن موعد فتح الترشح للانتخابات الرئاسية المقبلة 2020.
افتتاح فصل لتعليم تمارين التنفس البديلة من الأنف، وذلك بعد أن تحدثت هيلاري كلينتون عن ممارستها هذه التمارين في حوار مع المذيع أندرسون كوبر لشبكة سي إن إن.
لكن الاقتراح الذي أثار استياء وتسبب في انتقاد كبير للمجلة على مواقع التواصل الاجتماعي، كان نصيحة بممارسة كلينتون هواية جديدة في العام الجديد، مثل العمل التطوعي أو ممارسة الحياكة أو القيام بأي حرفة تجعلها منشغلة عن الرئاسة.

ويقول محللون إن هناك دعوات متزايدة لهيلاري وداعميها بترك الساحة والانسحاب إلى الظل وترك الحزب يعيد بناء نفسه مرة أخرى.

أضف تعليقك

المزيد من سياسات دولية

الثلاثاء ٢٦ مارس ٢٠٢٤ - ٠٣:٠٦

وزير الفلاحة الإسباني يدعم اتفاقية الصيد مع المغرب ويعتبرها قانونية

الأحد ٠٥ نوفمبر ٢٠٢٣ - ٠٢:٥١

وزير التراث الإسرائيلي يدعو الى قصف غزة بـ”قنبلة نووية”

الجمعة ١٧ نوفمبر ٢٠١٧ - ١١:٤٥

الجزائر تتراجع عن إطلاق قنوات تلفزيونية خاصة

الجمعة ٠١ يونيو ٢٠١٨ - ٠٦:٥٥

احتجاجات تجبر ملك الأردن على التراجع عن قرار رفع أسعار المحروقات