الأربعاء ٢٩ يونيو ٢٠٢٢

مؤسسة تعليمية بسيدي مومن بدون مدير

الأثنين 4 نوفمبر 11:11

يعاني تلاميذ مدرسة ابتدائية بمنطقة سيدي مومن من الاكتظاظ بالاقسام، الى جانب غياب مدير رسمي يشرف على تدبير وتسيير المؤسسة المعنية، حيث لجأت الوزارة الى اعتماد مدير مؤسسة اخرى من اجل القيام بهذه المهام، مما يحتم على مدير واحد تحمل أعباء تسيير مؤسستين تعليميتين، في ضرب واضح لمباديء الحكامة في تدبير قطاع التعليم العمومي.
اولياء تلاميذ مؤسسة الجولان المتواجدة بمنطقة سيدي مومن، اشتكوا كذلك من عدم ملاءمة التوقيت الدراسي وخصوصية الاسر بالمنطقة. وايضا من عدم تسلم ابنائهم للمحافظ والكتب والادوات المدرسية، المدرجة في اطار المبادرة الملكية “مليون محفظة”، رغم ان لائحة الاسماء المستفيدة من المبادرة شملتهم، مما جعل العديد من تلاميذ المؤسسة لا يزالون بدون كتب مدرسية لحد الساعة، وبعد مرور شهرين من انطلاق الموسم الدراسي 2019-2020.
مصادر خاصة في شأن الموضوع، أكدت -لجريدة إفادة- أن مشكل المحفظة المدرسية التي كان من المفروض أن توزع في بداية الدخول المدرسي، يرتبط بسوء تدبير مجلس مدينة الدارالبيضاء للمبادرة.




أضف تعليقك

المزيد من شؤون محلية

الثلاثاء ١٩ نوفمبر ٢٠١٩ - ٠٨:١٥

مستودعات الفحم العشوائية تدفع ساكنة إقليم تارودانت إلى الاحتجاج

الخميس ٠٥ مايو ٢٠٢٢ - ١١:١٠

“برنامج عمل” جماعة بنمنصور على صفيح ساخن

الخميس ١٢ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٣:٠٩

حقول كورسيكا الفرنسية تخلق فوضى بأولاد برحيل بتارودانت

الإثنين ٢٧ أغسطس ٢٠١٨ - ١١:٤٣

انتحار امرأة إيرلندية في الصويرة بسبب كلب