الإثنين ٠٥ دجنبر ٢٠٢٢

لجنة تقصي حقائق للوقوف على اختلالات المكتب الوطني للسياحة

السبت 2 ديسمبر 09:12

يتجه مكتب مجلس المستشارين إلى الشروع في إجراء تقصي الحقائق حول تدبير المكتب الوطني للسياحة.
وبادر إلى تقديم طلب إجراء تقصي الحقائق حول تدبير المكتب، الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بالغرفة الثانية، ووقع معه الكثير من الفرق البرلمانية من الأغلبية والمعارضة.
وقد أكد برلمانيون من الأغلبية بمجلس المستشارين، أن موافقة فرقهم على المبادرة التي تقدم بها الفريق الاستقلالي جاءت بعدما تأكدوا فعلا من وجود شبهات اختلالات في التدبير تحوم حول المكتب الوطني للسياحة.
جدير بالذكر أن تشكيل لجان تقصي الحقائق تتم طبقا للفصل 67 من الدستور، الذي ينص على أن تشكيلها يتم بمبادرة من الملك أو بطلب من ثلث أعضاء مجلس النواب أو ثلث أعضاء مجلس المستشارين، ويناط بها جمع المعلومات المتعلقة بوقائع معينة أو بتدبير المصالح أو المؤسسات والمقاولات العمومية.
فضلا عن ذلك، ينص النظام الداخلي لمجلسي النواب والمستشارين على أن لجنة تقصي الحقائق مؤقتة بطبيعتها، وتنتهي أعمالها بإيداع تقريرها لدى مكتب أحد المجلسين، وعند الاقتضاء، بإحالته على القضاء من قبل رئيس المجلس المعني.
وبعد الانتهاء من تقصي الحقائق يدعو رئيس مجلس المستشارين، أو النواب لتخصص جلسة عمومية لمناقشة خلاصات تقارير هذه اللجان. 

أضف تعليقك

المزيد من سياسة

الأربعاء ٢٣ مايو ٢٠١٨ - ٠٤:٣٠

الرميد يتهم “العفاريت” بالوقوف وراء تهديد الحكومة للمقاطعين

الخميس ٢٣ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٩:٣٣

تكتم أممي على تقرير كوهلر حول الصحراء

الخميس ٢٢ مارس ٢٠١٨ - ٠١:٠٢

لوديي يستقبل الأمين العام المساعد لحلف شمال الأطلسي

الثلاثاء ١٢ دجنبر ٢٠١٧ - ٠٦:٤٥

ترحيل 50 جهاديا مغربيا من إسبانيا