السبت ٠١ أكتوبر ٢٠٢٢

فيدرالية الناشرين تحذر من نوت الصحافة الورقية

الأحد 6 مايو 15:05

دعت الفيدرالية المغربية لناشري الصحف إلى إخراج “صندوق القراءة”، معتبرة إيّاه “الكفيل وحده بإبعاد شبح الإغلاق عن الصحف وشركات التوزيع”.

الفيدرالية أبرزت، في بلاغ لها عقب اجتماع لها، أنّ المجلس الوطني للصحافة وحده لا يكفي لحل معضلة الصحافة المكتوبة والإلكترونية التي اعتبر أنها تحتضر، مشيراً إلى أن “معركة البقاء على قيد الحياة لا يُمكن أن تستمر دون تدخل مستعجل لإنقاذ ما يمكن إنقاذه”، عن طريق المسارعة إلى المصادقة على المرسوم الجديد للدعم العمومي وتوقيع عقد برنامج جديد بمعايير أكثر نجاعة وقيمة تتلاءم مع حجم الأزمة.

إحصائيات مكتب مراقبة توزيع الصحف بالمغرب (لوجيدي) لسنة 2017 كشف عن تراجع حاد لمبيعات اليوميات الثلاث الأكثر انتشارًا في المغرب، والتي تسيطر على سوق الصحافة الورقية، حيث سجل تراجع عدد النسخ الموزعة من لدن الصحف الوطنية خلال عام 2016، مقارنة مع الأرقام المسجلة في سنة 2015، سجلت جريدة “الأخبار” رقم مبيعات بلغت 45240 نسخة يوميا، في حين حلت جريدة “الصباح” في المركز الثاني بمتوسط مبيعات بلغ 32558 نسخة، في الوقت الذي سجلت أرقام المكتب نفسه انخفاض عدد مبيعات العديد من الجرائد، كجريدة “أخبار اليوم المغربية” التي بلغت مبيعاتها 15651 نسخة.

وعزا المهنيون تراجع الصحافة الورقية إلى تدهور أزمة القراءة بشكل عام في المغرب بدرجة أولى، وارتفاع تكاليف صناعة الصحافة الورقية؛ بعد زيادة أسعار الحبر والورق والطباعة، علاوة على النقل، بالرغم من لجوء الصحف المغربية إلى زيادة درهم واحد في ثمن الصحيفة؛ الحل الذي عمّق أزمة مبيعاتها، بعد تناقص نسخها الموزعة.

أضف تعليقك

المزيد من سياسة

الإثنين ٢٥ يوليو ٢٠٢٢ - ٠٢:٠٨

الرباط تعلن “الطوارئ المائية” بسبب الجفاف الذي يضرب المغرب

الأحد ١٠ دجنبر ٢٠١٧ - ٠٩:٣٦

بوريطة: القرار الأمريكي تجاوز مرفوض

الإثنين ٠٧ مايو ٢٠١٨ - ٠٣:٤١

فائض ميزانية الجماعات الترابية تجاوز 300 مليار

الإثنين ٠٢ أبريل ٢٠١٨ - ٠١:٠٣

بوريطة: استفزازات البوليساريو تطور خطير للغاية