الجمعة ١٩ أغسطس ٢٠٢٢

عقوبات في حق الرجاء البيضاوي

السبت 5 مايو 14:05

أوقفت اللجنة المركزية التأديبية التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم أنس الزنيتي، لاعب فريق الرجاء الرياضي لمباراتين، واحدة منها موقوفة التنفيذ، إنس سيبوفيتش ، لاعب نهضة بركان لمباراتين، واحدة منها موقوفة التنفيذ، ومروان الهدهودي، لاعب فريق الدفاع الحسني الجديدي لمباراة واحدة، و خوان كارلوس غاريدو، مدرب نادي الرجاء الرياضي لمباراتين، واحدة منها موقوفة التنفيذ مع تغريمه مبلغ 4000 درهما، بعد طرده خلال المباراة التي جمعت فريقه بنادي سريع واد زم برسم مؤجل الجولة 24 من بطولة المغرب القسم الوطني الأول .

كما قامت اللجنة بتغريم نادي شباب أطس خنيفرة، مبلغ 5000 درهما، لرمي جماهيره القارورات خلال المباراة التي جمعت فريقه بنادي الرجاء الرياضي برسم مؤجل الجولة 22 من بطولة المغرب القسم الوطني الأول، مع إصلاحه الاضرار التي لحقت بالملعب البلدي التي تسبب فيها جمهوره وذلك بعد اجراء خبرة لتقييم الخسائر، وتغريم نادي الرجاء الرياضي، مبلغ 10000 درهما، لرمي جماهيره القارورات خلال المباراة التي جمعت فريقه بنادي شباب أطلس خنيفرة برسم مؤجل الجولة 22 من بطولة المغرب القسم الوطني الأول، مع تسجيل حالة العود، فضلا عن إصلاحه الاضرار التي لحقت بالملعب البلدي التي تسبب فيها جمهوره وذلك بعد اجراء خبرة لتقييم الخسائر، وتغريم نادي حسنية أكادير، مبلغ 25000 درهما، لاستعمال جماهيره للشهب الاصطناعية خلال المباراة التي جمعت فريقه بنادي سريع واد زم برسم الجولة 27 من بطولة المغرب القسم الوطني الأول، وتغريم نادي الرجاء الرياضي، مبلغ 10000 درهما، لرمي جماهيره القارورات والحجارة خلال المباراة التي جمعت فريقه بنادي سريع واد زم برسم مؤجل الجولة 24 من بطولة المغرب القسم الوطني الأول بناء على مع تسجيل حالة العود، وتغريم نادي حسنية أكادير، مبلغ 2000 درهما لحصول فريقه على 4 إنذارات خلال المباراة التي جمعته بفريق سريع واد زم، لحساب فعاليات الجولة 27 من البطولة الاحترافية القسم الأول المغرب.

أضف تعليقك

المزيد من رياضة

الجمعة ١٧ أغسطس ٢٠١٨ - ١١:٢٩

الوداد يفتتح المشاركة المغربية افريقيا

الإثنين ٠٣ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٥:١٥

اجتماع بفرنسا يقرّب لاعب ارسنال من الفريق الوطني

الخميس ٢٧ سبتمبر ٢٠١٨ - ١١:٥٩

وزير إسباني: المغرب قادر على تنظيم تظاهرات رياضية دولية

الأربعاء ٢٦ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠١:٢١

الحمداوي: أشعر كأني في منزلي مع أكسلسيور