الخميس ٠١ دجنبر ٢٠٢٢

سابقة: برلمان مجموعة دول الأنديز يعقد جلسته العامة بمدينة العيون

الثلاثاء 5 يوليو 14:07

افادة – رشيد خالص

اعتبر راشيد الطالبي العلمي، رئيس مجلس النواب، في كلمته خلال أشغال المنتدى البرلماني المغرب-منظومة دول الأنديز، اليوم الثلاثاء بالرباط، أن “تعنت حكام الجزائر ضيع على الشعوب المغاربية فرصها للتنمية وللاندماج والتكامل الاقتصادي والاجتماعي”.

واضاف انه برغم كل المحاولات بما فيها نداء الملك نصره بفتح الحدود مع الشقيقة الجزائر، غير أن تعنت حكامها بالاستمرار في إغلاق حدودها أمام تنقل البضائع والسلع والسكان، لا يخدم مصلحة الشعوب والمنطقة بكاملها، وتضيع فرصها للتنمية وللاندماج والتكامل الاقتصادي والاجتماعي”.

واضاف ذات المتحدث هذا، “نتطلع في المغرب إلى تطوير علاقات اقتصادية مع تجمع دول الأنديز والتقدم في مكانتنا كشريك نوعي إفريقيا وعربيا مع مجموعتكم، فنحن في عالم لم تعد للحدود فيه تأثير على حركة مرور السلع والخدمات والاستثمارات”.

وسجل رئيس مجلس النواب أن التجارة بين المغرب ودول الأنديز ماتزال ضعيفة، وأقل من الإمكانات الحقيقية التي توفرها على أرض الواقع، حيث تضم منطقة الأنديز اقتصادات واعدة في القارة الأمريكية، ويعتبر المغرب من جهته من الاقتصادات الأكثر استقرارا وحيوية في محيطه الجهوي والقاري.معتبرا أن تجمع الأنديز راكم تجربة متميزة في التنسيق والاندماج الطاقي بين الدول الأعضاء تكللت بإنشاء مجلس وزراء الطاقة سنة 2003، كما صادق برلمان مجموعة دول الأنديز على قوانين إطار استراتيجية للنهوض بعدة قطاعات من بينها تطوير مجال الطاقة المستدامة.

وأعلن عن وضع “تجربة المملكة المغربية الرائدة عالميا في مجال الطاقات المتجددة والنظيفة رهن إشارة دول الأنديز، والتي تهدف إلى تحقيق النجاعة الطاقية والاستقلال الطاقي، والإسهام في تقليص انبعاثات الغازات الدفيئة، حيث رفعت الاستراتيجية الطاقية للمغرب حصة توليد الكهرباء من الطاقات المتجددة بالموازاة مع التقليل من الاعتماد على الطاقات الأحفورية المستوردة”.وأشاد الطالبي بدعم دول الأنديز “لتجارب الوحدة والتكتل والاندماج عبر العالم، ورفضها لتوجهات التفرقة والانفصال، والتي لا يمكن أن تَخْدُم قضيةً أو تُسهم من قريب أو بعيد في حل المشاكل والتحديات الراهنة التي نعيشها”.يُشار إلى أن برلمان مجموعة دول الأنديز بأمريكا اللاتينية، عقد جلسته العامة بمدينة العيون، كبرى مدن الصحراء المغربية، أمس الإثنين، بحضور عدد من المسؤولين المغاربة، على رأسهم رئيس مجلس النواب، ورئيس مجلس المستشارين، ووالي جهة العيون الساقية الحمراء، ورئيس جماعة العيون، ورئيس الجهة.وتعتبر هذه أول مرة يعقد فيها برلمان مجموعة دول الأنديز جلسته خارج أمريكا اللاتينية، وذلك منذ أن تأسست المجموعة سنة 1969، وتضم دول بوليفيا وكولومبيا وتشلي وبيرو، كأعضاء رسميين، إلى جانب البرازيل والأرجنتين وبارغواي وأورغواي وتشيلي كأعضاء مشاركين، قبل أن ينضم المغرب وإسبانيا كدول ملاحظة.

أضف تعليقك

المزيد من إيكوبولتيك

السبت ١٦ يونيو ٢٠١٨ - ١١:٤٠

فرنسا وإيطاليا تتعاونان بحل أزمة المهاجرين

الثلاثاء ٢١ نوفمبر ٢٠١٧ - ١٢:٠١

مبيعات طاقة المغرب تتلراجع بـ 2 %

الإثنين ١٣ نوفمبر ٢٠١٧ - ١٢:٠٢

الاحتياطات الدولية للمغرب تتراجع إلى 228 مليار درهم

الخميس ٢٣ يونيو ٢٠٢٢ - ١١:٥٦

الحكومة في مواجهة ضغط دعم القدرة الشرائية بسبب الأزمة الصحية وحرب أوكرانيا