الخميس ٢٩ فبراير ٢٠٢٤

دينامية “جسدي حريتي” تعلن تعرضها للتهديد بالإغتصاب الجماعي

السبت 25 يناير 22:01

اوضحت دينامية “جسدي حريتي” في بيان لها تعرض بعض عضواتها للتهديد والسب والقذف منذ إطلاق الفيديو التجريبي الأول للنشيد النسائي على شبكات التواصل الاجتماعي، معلنة اتخاذ الإجراءات القانوينة اللازمة.

وقالت الدينامية المكونة من جمعيات وفعاليات نسائية وحقوقية بمدينة تطوان، ان التهديدات “الإغتصاب الفردي والجماعي، وبتلفيق التهم الرخيصة والسب والشتم والتشهير المبني على التمييز الجنسي وبالخصوص تجاه بعض رموز الدينامية”. واصفة الامر بالحملة الشرسة والمسعورة، تجاه كل ما يمت بصلة لحقوق النساء العامة والفردية والمساواة بين الجنسين”.

وعن الفيديو الذي خلق الاشكال قالت انه عبارة عن “عمل تجريبي أولي يأتي في إطار سلسلة الاستعدادات الجارية التي تقوم بها الدينامية للإنخراط في المبادرة الأممية التي أطلقت من الشيلي، وذلك بإنتاج نشيد نسائي وطني تحت إشراف القطب الفني الذي تشكل لهذا الغرض والذي تشرف عليه الفنانة التشكيلية خديجة اطنانة ومجموعة من الفعاليات الإبداعية”، والذي من المتوقع ان يصدر في 8 ماؤس القادم، حيث تم اطلاق المبادرة لتسليط الضوء على ”كل ما تتعرض له الفتيات والنساء المغربيات من خنق لحرياتهن وتضييق على حقوقهن وبكل المفارقات الصارخة بين القوانين والخطاب السائدين”.

وكانت الأغنية التي أطلقتها “دينامية جسدي حريتي” بتطوان قبل أيام، خلقت جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بسبب ما اعتبره منتقدون بأنه تعميم للاتهامات إلى الرجل بأنه ”مغتصب وأناني وحكار”.
وتقول الأغنية في كلماتها: “شكون أنا.. أنا الساس أنا الراس.. حرة.. حرة فعقلي وفكري حرة فقلبي وجسمي.. شكون تكون نتا باش تحكمني.. مغتصب حكار.. أناني جبار.. والمغتصب هو نتا.. هو القضاء البوليس السلطة الدولة.. ما يهمني قضاء ما يهمني حكومة.. وفين هو القضاء.. بغاوني نعيش منكوبة”.

أضف تعليقك

المزيد من منوعات

الأربعاء ١٤ فبراير ٢٠١٨ - ٠١:١٥

السجن لبولوني حاول الاعتداء على ثلاثة مغاربة

الإثنين ٢٥ دجنبر ٢٠١٧ - ١١:٠٠

دراسة تربط بين البيئة والجينات الوراثيّة والإصابة بالاكتئاب

الثلاثاء ٠٢ يناير ٢٠١٨ - ٠٧:٥٢

سامسونغ تعتَرف بالمشكل الخطير لـ”غلاكسي نوت 8″

الأربعاء ١٢ فبراير ٢٠٢٠ - ٠٩:٣٠

دراسة حديثة تكشف الصلة بين هرمون الذكورة والإصابة ببعض السرطانات