السبت ٠٤ فبراير ٢٠٢٣

حرب مختبرات الأدوية تهدد مرضى الكلى

الجمعة 17 نوفمبر 14:11
يعيش حوالي مليون مريض بالفشل الكلوي ماساة حقيقية بعد انقطاع أدوية في غاية الأهمية من المركز الاستشفائي ابن رشد بالدار البيضاء، لا سيما ما يتعلق بالمرضى الذين أجروا اخيرا عمليات لزراعة الكلي.
وأضافت الصحيفة ذاتها ان المرضى الذين ولم يستسغ المرضى الذين يوجدون في حالة صحية حرجة انقطاع الأدوية، بسبب حسابات ضيقة لمختبرات الأدوية التي تنتج أدوية زراعة الكلي، والتي تعتبر من الأمور الأساسية الواجب على المريض تناولها بمواعيد منتظمة ثابتة وعدم إهمالها بأي شكل من الأشكال، نظراً لأنها تسبب الكثير من المشاكل التي من الممكن أن يخسر الكلية بسببها.
أضف تعليقك

المزيد من مجتمع

الثلاثاء ٠١ مايو ٢٠١٨ - ١٠:٥٨

هذا موعد انتخابات المجلس الوطني للصحافة

الأربعاء ١٥ أغسطس ٢٠١٨ - ١٢:٠٤

“لارام” تتوصل إلى اتفاق مع الربابنة المضربين

الثلاثاء ٠٢ يناير ٢٠١٨ - ١٢:٤٨

جهادي مغربي يقاضي وزارة داخلية ألمانيا

الأحد ١٥ يوليو ٢٠١٨ - ١١:١٧

أرباب محطات “أفريقيا غاز” ينتفضون ضد أخنوش