الجمعة ٠٢ دجنبر ٢٠٢٢

“جمعويو بركان” يستهجنون هدم مخيم “تافوغالت”

الأثنين 28 أكتوبر 10:10

استنكرت هيئات المجتمع
المدني
بالجهة
الشرقية، هدم مركز تخييمي من
بين
أقدم
مخيمات
المغرب
بتافوغالت، والذي
تم
بناؤه
من
قبل
المستعمر
الفرنسي
بالمنطقة
سنة 1927، وذلك
من
أجل
بناء
طريق
يربط
ما
بين
بركان
والعيون
الشرقية
عبر
تافوغالت.

وفي
تواصل
مع
أحد
الفاعلين
الجمعويين بالمنطقة، ميمون
لحسايني،
نائب
رئيس
جمعية
التنمية
للطفولة
والشباب وعضو الجامعة
الوطنية
للتخييم
بالجهة،
استنكر
هذا
الأخير قرار الهدم وقال إن
هذا: “الهدم الذي
يعتبر
جزء
من
تاريخ
وذاكرة
الطفولة
والشباب
المغربي،
هو
هدم
لتراث
ثقافي
ومعلمة
تاريخية
بالمنطقة، بالإضافة
إلى
أنه
سيحدث
خصاصا
في
المنطقة
لكونه
يستهدف
فئة
كبيرة
من
الأطفال
والشباب.”


وفي
ذات
السياق
علم
موقع “إفادة” أن
هدم
هذا
المخيم
جاء
بناء
على
اجتماع
بين عامل
بركان
والمدير
الإقليمي حيث تم الاتفاق على هدمه، نظرا
لمرور
الطريق
الثنائية
التي
تربط
بين
بركان
والعيون
الشرقية
عبر
تافوغالت، وتقرر
خلاله
تعيين
لجنة
إدارية
مكونة
من
السلطات
المحلية
وممثلين
عن
وزارة
الشباب
والرياضة
من
أجل
اختيار
إحدى
القطعتين
الأرضيتين الأولى
ملك
الدولة
الخاص،
والثانية
ملك
غابوي.


واستقر
في
الأخير
على
مكان
البقعة التعاون الوطني،
هذا
العقار
في
ملكية الأملاك المخزنية للدولة (رقم
العقار 02/20816 ) وتبلغ مساحته 4 هكتارات. 

وكان
ينتظر
أن
يتم
إدراج
المشروع
في
ميزانية 2020 .

وقال
لحسايني
إنه بعد
الإطلاع
على
الميزانية لم
تتضمن
مشروع
إعادة
البناء، مما سيفوت
الفرصة
على
الجمعيات
النشيطة
في
مجال
التخييم،
وكذلك
سيحرم
الأطفال
من
حقهم
في
التخييم.

أضف تعليقك

المزيد من شؤون محلية

الأربعاء ٢٨ أغسطس ٢٠١٩ - ١٢:٣٥

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تستنكر بناء “هولوكوست” بمراكش

الجمعة ٠٧ يناير ٢٠٢٢ - ٠٣:٠٠

مناقشة وضعية ملاعب القرب تفجر الأغلبية بمقاطعة عين الشق

الجمعة ٠٦ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٧:٠٥

حقيقة الفيديو الرائج عن بائع آسفي

الثلاثاء ١٣ سبتمبر ٢٠٢٢ - ١٠:٢٩

سابقة: أعضاء مجلس جماعة تيط مليل يطالبون بتفويت قطاع النظافة للقطاع الخاص