الجمعة ٢٤ مايو ٢٠٢٤

تونسيون يردون بغضب على علماء الأزهر

الخميس 16 أغسطس 12:08
8444

رد عدد من سياسيين تونس ومفكريها على تصريحات علماء في الأزهر ضد مشروع قانون المساواة في الأرث.
وعلق طارق الكحلاوي القيادي في حزب حراك تونس الإرادة قائلا: علماء السلطان المؤيدون لبطش الأنظمة العسكرية الدموية لا يمكن أن يلقوا دروسا على تونس.
 وتابع: يمكن أن نختلف مع السبسي ومقاربته الانتهازية للحقوق الفردية وموضوع المساواة (مقابل تجاهله للمساواة الاقتصادية والاجتماعية وتكافؤ الفرص وتقديم بدائل حقيقية تنفع معيشة المواطنين)، لكن لا يمكن أن نقبل البتة بتدخل كهنوت النظام العسكري المتخلف المؤيدين لدموية السيسي في الشأن التونسي. أقول ذلك ونحن نمر بذكرى مجزرة رابعة الدموية التي باركها علماء السلطان هؤلاء.
أما الباحثة الباحثة ألفة يوسف قالت: “عندما تتكلم عن بلادي مؤسسة مثل الأزهر، أقول لها: تونس أول من ألغى الرّق ومنع تعدد الزوجات وأقام الطلاق أمام المحكمة وسمح بزواج المسلمة من غير المسلم، وعرض قانون مساواة في الإرث، وستحقق كل الحقوق الفردية الأخرى باذن الله. تلك الحقوق التي لا يمكن أن يرفضها إله العدل والمحبة. أما أنتم فآلهتكم وسيلة حكم وتسلط واعتداء”.
وتابعت: “اهتموا بشؤونكم يا من كُنتُم وما تزالون سببا في تخلف المسلمين وعنفهم وتجهيلهم.أنتم يا من تريدون حبس الإلهي والروحاني بين قضبان مؤسسة قوامها مصالحكم الضيقة. تونس بنسائها ورجالها الأحرار عصية عليكم. وستتبعون خطاها يوما”.

أضف تعليقك

المزيد من سياسات دولية

الثلاثاء ٠٤ سبتمبر ٢٠١٨ - ٠٥:٠٩

دعوات بمبايعة شقيق العاهل السعودي

الإثنين ٢١ أغسطس ٢٠٢٣ - ٠٤:٢١

قمة اقتصادية ثلاثية بين أمريكا واليابان وكوريا الجنوبية يحتضنها المغرب قريبا.

الجمعة ٢٩ دجنبر ٢٠١٧ - ١٢:٤٠

“هنيني” مولود جديد للموهبة الصاعدة أميمة أمسعدي

الثلاثاء ٠٦ سبتمبر ٢٠٢٢ - ٠٩:٣٠

بوريطة: نصرة القضية الفلسطينية يجب ان تكون بعيدة عن منطق المزايدات السياسية