السبت ٠١ أكتوبر ٢٠٢٢

تقرير حول أهمية فك العزلة عن المجال القروي والجبلي

الأربعاء 25 أبريل 13:04

عقد مجلس النواب جلسة عمومية   الجلسة لمناقشة تقرير مجموعة العمل الموضوعاتية حول “التنمية القروية: مجال المناطق الجبلية” في موضوع مساهمة البرنامج الوطني للطرق القروية الثاني في فك العزلة عن المجال القروي والجبلي بالمغرب، وشهدت تقديم التقرير، ومداخلات الفرق النيابية وكذا الوزراء المعنيين.
خلال هذه الجلسة، التي انعقدت أمس الثلاثاء، قدم أعضاء المجموعة الموضوعاتية، التي تم تكليفها من طرف مكتب مجلس النواب، سياقات إعداد التقرير وأبرز مضامينه، حيث تم التذكير بالمنهجية العلمية التي تم اتباعها، واستحضار أهمية فك العزلة عن المجال القروي والجبلي، الذي تمثل ساكنته حوالي 40%  من سكان المغرب، مع دراسة وقع وتأثير البرنامج الوطني للطرق القروية الثاني.  
وقد سجلت المجموعة عدم ملاءمة معايير انتقاء المشاريع التي تمت برمجتها في إطار البرنامج، وأوصت بإعادة النظر فيها مستقبلا مع إعطاء العدالة المجالية أهمية أكبر.
وسجل التقرير أن الوقع الاقتصادي والاجتماعي والسوسيو-اقتصادي للبرنامج كان مهما على الساكنة القروية، وخلص إلى إمكانية تحسين الفعالية والفعلية مستقبلا، عبر إنجاز الدراسات التقنية للمشاريع الطرقية، والأخذ بعين الاعتبار للطبيعة الجغرافية والجيوفيزيائية للمناطق، وتدبير أكثر نجاعة للحكامة المالية.
وفيما يخص استدامة وديمومة المشاريع، سجل التقرير وجود نوعين من الطرق: طرق مصنفة تدخل صيانتها تحت مسؤولية الدولة، وطرق غير مصنفة تكون مسؤولية الحفاظ عليها من اختصاص الجماعات الترابية المعنية. 
وأكد التقرير على أن الصيانة الطرقية شرط أساسي لاستدامة الوقع الاقتصادي والاجتماعي للإنجازات الطرقية، وأوصى بوضع استراتيجية وطنية لإصلاح وصيانة الطرق، وإيجاد حل سريع لإصلاح الطرق غير المصنفة من خلال وضع برنامج استعجالي خاص.
ووقف التقرير على ضعف البعد المجالي في توزيع وتوطين المشاريع الطرقية، لأن البرنامج الوطني الثاني للطرق قد أسس على معايير اقتصادية واجتماعية ومالية حدت من فاعليته المجالية، وسجل استفادة المناطق الجبلية من حوالي 16,81% من مجموع الطول المنجز في إطار البرنامج الوطني الثاني. ومن هذا المنطلق، دعى التقرير إلى اعتماد تعريف واضح للمناطق الجبلية، وسن تشريع خاص بها، وتخصيص برنامج استثنائي لفك العزلة عن الجبال مع توسيع هذا المفهوم ليشمل كل مناحي الحياة.

أضف تعليقك

المزيد من سياسة

الخميس ٢١ دجنبر ٢٠١٧ - ٠٩:٣٩

بوانو يقبر مقترح قانون لمنع تعدد التعويضات

الخميس ٢٨ يونيو ٢٠١٨ - ٠٤:٣٠

الخلفي: أحكام الريف لا علاقة لها بالسلطة التنفيذية

الثلاثاء ٠٣ أبريل ٢٠١٨ - ٠٩:٠٠

ملتقى “تاء التأنيث” للإبداع النسائي تحت شعار “الهجرة في المؤنث”

الجمعة ١٣ أكتوبر ٢٠١٧ - ١١:١٥

سكان إفريقيا سيتجاوز عددهم 4 مليارات بحلول 2100