الجمعة ١٩ أغسطس ٢٠٢٢

بوريطة: نعمل مع الليبين للاستمرار في اتفاق الصخيرات

الأربعاء 27 يونيو 13:06

قال وزير الخارجية ناصر بوريطة، بخصوص الوضع في ليبيا، إن اتفاق الصخيرات هو “اتفاق لمرحلة انتقالية كان يفترض أن يفضي- بعد 18 شهراً – إلى انتخابات ومؤسسات”.
وأضاف بوريطة، في مؤتمر صحفي مشترك بينه وبين بريت ماكغورك المبعوث الخاص للرئيس الأمريكي للتحالف الدولي ضد “الدولة الاسلامية”، مساء الثلاثاء بمدينة الصخيرات، في اختتام الاجتماع الإقليمي للمدراء السياسيين للتحالف الدولي ضد (داعش) وتهديداته في إفريقيا:  “نعمل مع الأخوة الليبين إما للاستمرار في اتفاق الصخيرات والاستمرار في المرحلة الانتقالية على أسس قوية وصلبة، وإما المرور إلى انتخابات يمكن أن تفضي إلى سلطة شرعية”.  غير أنه أشار إلى “صعوبة” إجراء الانتخابات في ليبيا في ظل الظروف الراهنة، بالقول إن “الانتخابات لا يمكن أن تكون هدفا في حد ذاته”.
ومضى قائلا إن “الانتخابات تحتاج إلى تحضير وإلى تدابير أمنية وتوافق سياسي حول تدبيرها واحترام نتائجها وهي كلها أمور صعبة”. 
من جهته قال المبعوث الخاص للرئيس الأمريكي، إن “داعش” يحاول فرض هيمنته على ليبيا. مضيفًا أن هناك العديد من التنظيمات الإسلامية المتطرفة في عين المكان.
وتابع: “لقد ضاعفنا الجهود لمنع الدولة الإسلامية (داعش) من أن تتوطن في ليبيا”. مشددًا على “أهمية التنسيق وبذل الجهود المشتركة لمحاربة داعش”.
 وفي 17 دجنبر 2015، وقع الفرقاء الليبيون اتفاقا سياسيا بمنتجع الصخيرات بالمغرب، تمخض عنه مجلس رئاسي لحكومة الوفاق الوطني، ومجلس أعلى للدولة (هيئة استشارية)، إضافة إلى تمديد ولاية مجلس النواب، باعتباره الجسم التشريعي للبلاد. 
وفي شتنبر الماضي، طرح المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة خطة عمل تتضمن “تعديل اتفاق الصخيرات”، و”مؤتمر وطني للمصالحة” و”استفتاء على الدستور وإجراء انتخابات برلمانية ورئاسية”.

أضف تعليقك

المزيد من سياسة

الإثنين ٣٠ أبريل ٢٠١٨ - ٠٨:٠٠

خبر المقاطعة يثير ضجة في الصحافة الإسبانية

الثلاثاء ٢٤ أبريل ٢٠١٨ - ٠٨:٢٠

واشنطن تقترح على مجلس الأمن مسودة قرار خاص بالصحراء

الخميس ٠٧ دجنبر ٢٠١٧ - ٠٩:٥٩

مقترح قانون لرفع معاش الأرامل 100 %

الجمعة ٢٣ فبراير ٢٠١٨ - ١٢:٣٩

محكمة هولندية ترفض تسليم “شعو” إلى المغرب