الأحد ٠٢ أكتوبر ٢٠٢٢

برنامج حكومي جديد لإنقاذ الصندوق المغربي للتقاعد من الافلاس

السبت 23 يونيو 16:06

من المرتقب أن توقع الدولة عما قريب عقد برنامج جديد مع الصندوق المغربي للتقاعد، الذي يدبر المعاشات المدنية والعسكرية، للفترة الممتدة إلى غاية 2020، في إطار الإجراءات المستمرة لحل إشكالية العجز الذي يُعاني منه.

وجاء الإعلان عن قرب توقيع عقد البرنامج الجديد على لسان محمد بوسعيد، وزير الاقتصاد والمالية، خلال ترؤسه للدورة الخامسة برسم الولاية السادسة لمجلس إدارة الصندوق المغربي للتقاعد، بمقر الصندوق بحي الرياض في الرباط.
وتقر الحكومة بأن إجراءات هذا الإصلاح تظل غير كافية لحل إشكالية العجز الذي يشكو منه هذا النظام، وتتجه إلى مباشرة المرحلة الثانية من إصلاح أنظمة التقاعد الوطنية عبر بلورة منظومة للتقاعد على الصعيد الوطني بقطبيها العام والخاص.

وتفيد معطيات الصندوق بأن الإصلاح الأولي نتج عنه أثر إيجابي في موارده، حيث تحسنت بما يزيد عن 2.3 مليار درهم، إضافة إلى تقليص العجز المالي لنظام المعاشات المدنية بما يناهز 4.6 مليارات درهم ليستقر في حدود 1.79 مليار درهم.

مقابل ذلك، سجلت نفقات الصندوق زيادة بوتيرة أعلى بلغت 3,7 مليارات درهم لتستقر في حدود 33,7 مليار درهم. ويعزى ذلك إلى التكاليف الناتجة عن تصفية ملفات معاشات المتقاعدين الجدد، البالغ عددهم 48 ألفا و236، إضافة إلى مراجعة أزيد من 69 ألفا و338 معاشاً.
وتعمل وزارة الاقتصاد والمالية حالياً على إتمام صياغة دفتر التحملات المتعلق بدراسة تفعيل توصيات اللجنة الوطنية حول الإصلاح الشمولي، بهدف أجرأة منظومة التقاعد بقطبيها العام والخاص.
ويتجلى، من خلال حصيلة الصندوق المقدمة خلال المجلس الإداري، أن نظام المعاشات العسكرية لا يزال يعرف تفاقما في العجز؛ وهو ما يستدعي من الحكومة البحث عن سبل كفيلة بتحسين توازنه المالي.

ويبلغ عدد المنخرطين النشيطين في نظامي المعاشات المدنية والعسكرية، الذي يدبره الصندوق المغربي للتقاعد، ما يناهز 967 ألفا و358 منخرطا بتطور طفيف ظل في حدود 0,56 في المائة مقارنة مع سنة 2016؛ فيما تزايد عدد المتقاعدين بوتيرة أسرع ليصل إلى 358 ألفا و438 متقاعداً بالنسبة إلى نظام المعاشات المدنية بمعدل ارتفاع بلغ 6,9 في المائة، وإلى 258 ألفا و341 متقاعداً بالنسبة إلى نظام المعاشات العسكرية بمعدل 4,4 في المائة.
جدير بالذكر أن إصلاح أنظمة تقاعد موظفي الدولة، الذي أقرته حكومة عبد الإله بنكيران صيف 2016، أقر رفعاً تدريجياً للاقتطاعات من الأجور إلى 14 في المائة، إضافة إلى الرفع التدريجي لسن الإحالة على التقاعد إلى 63 سنة في أفق 2024.

أضف تعليقك

المزيد من سياسة

الخميس ٢٣ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٩:٢٢

مجلس “جطو” يوصي بتدابير عاجلة لإصلاح الوظيفة العمومية

الأربعاء ٠٤ أبريل ٢٠١٨ - ١٠:٠٥

لزرق: تصريحات أويحيي حرب كلامية ضد المغرب

الثلاثاء ١٤ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٣:٢٥

ماكرون يزور الجزائر في 6 دجنبر المقبل

الأحد ٢٤ دجنبر ٢٠١٧ - ١١:١٦

ترشيح الزفزافي لنيل جائزة ساخاروف لحقوق الإنسان