الجمعة ٠١ يوليو ٢٠٢٢

النمسا تجند 600 عنصر أمن لمنع “الحراكة” المغاربة

الأحد 21 يناير 13:01

قامت وزارة الداخلية بالنمسا بإقرار قانون جديد ينص على تشكيل فرقة أمنية لمراقبة حدود البلد والحيلولة دون دخول المهاجرين السريين خاصة في حدودها مع جارتها إيطاليا على مستوى نقطة “برينيرو”.
وتعتبر “برينيرو” نقطة عبور آلاف المهاجرين غير النظاميين، يقصدونها مروراً بإيطاليا، التي تنقذهم من عرض البحر وعندما تقدم لهم الإسعافات الضرورية تطلق سراحهم ليواصلوا مسيرتهم نحو وجهاتهم النهائية.
وتشكل دولة النمسا محطة عبور للمهاجرين الذين يقصدون دول أوروبا الشمالية، وسمحت سنة 2015 لآلاف الأشخاص بدخول أراضيها، ومنهم من بقي بها وآخرون واصلوا مسيرتهم إلى دول أخرى كألمانيا والدول الاسكندنافية.
على أن الانتخابات التي أجريت مؤخراً أسفرت عن فوز اليمين المتطرف المعادي للمهاجرين وللهجرة، والذي ركز في حملته الانتخابية على ضرورة تشديد الإجراءات ضد المهاجرين.
وبخصوص الإجراءات الجديدة قال “إربيرت كيكل”، وزير الداخلية النمساوي في تصريحات صحفية، إن القوة الجديدة ستتشكل من من 600 عنصر أمن، مهمتها مراقبة الحدود، وعدم السماح بتكرار تجربة سنة 2015.

أضف تعليقك

المزيد من مجتمع

الخميس ٢٤ مايو ٢٠١٨ - ٠٣:٥١

العثور على الطفلة المختفية عند عائلة بيضاوية

السبت ٢٥ يونيو ٢٠٢٢ - ٠٨:٤٥

توقيف متورطين في إعداد وتزوير وثائق وشواهد صحية

الخميس ١٢ يوليو ٢٠١٨ - ١٠:٥٩

رفض استقبال أكثر من 200 امرأة مغربية قادمة من سوريا

الأربعاء ٢٣ مايو ٢٠١٨ - ٠١:١٦

الجيش ينقذ 8 مهاجرين عالقين وسط البحر منذ 4 أيام