الإثنين ٢٦ سبتمبر ٢٠٢٢

النباوي يطلب من قضاته تطبيق قانون حماية الحياة الخاصة للأفراد

الأحد 9 ديسمبر 12:12

دعا رئيس النيابة العامة، محمد عبد النباوي، قضاة النيابة العامة إلى التطبيق الصارم والسليم للقواعد القانونية المتعلقة بحماية الحياة الخاصة للأفراد، مع التعاطي بإيجابية مع الشكايات المقدمة لهم حول انتهاك الحياة الخاصة للأفراد، وذلك بتحريك المتابعات في حق المعتدين وفق ما يقتضيه القانون، مشددا على ضرورة الحرص على تنزيل المقتضيات الرامية إلى حماية الحياة الخاصة للأفراد، وفق ما كرسه دستور المملكة وحدده المشرع المغربي. 

وأكد الوكيل العام للملك لدى محكمة النقض، في دورية جديدة أن تلك المقتضيات تشمل منع التقاط أو تسجيل أو بث أو توزيع أقوال أو معلومات صادرة بشكل خاص أو سري دون موافقة أصحابها، علاوة على منع تثبيت أو تسجيل أو بث أو توزيع صورة شخص أثناء تواجده في مكان خاص دون موافقته، بالإضافة إلى بث أو توزيع تركيبة مكونة من أقوال شخص أو صورته أو بث أو توزيع ادعاءات أو وقائع كاذبة. 

وطالب عبد النباوي من رجال النيابة العامة مراعاة المقتضيات القانونية التي تحمي الضحايا والمبلغين عن الجرائم، والذين قد يلجؤون إلى حماية أنفسهم بمقتضى التسجيلات أو لإثبات الاعتداءات التي يتعرضون لها، كما هو الحال في جريمة الرشوة، باعتبار أن المشرع أقر عدم متابعة الراشي الذي يبلغ السلطات القضائية عن جريمة الرشوة إذا قام بذلك قبل تنفيذ الطلب المقدم إليه وكان الموظف هو الذي طلبها وفق القانون الجنائي. 

وحث الوكيل العام للملك على ضرورة مراعاة المقتضيات القانونية الأخرى الجاري بها العمل التي تمنع الاعتداء على حرمة الحياة الخاصة والمتضمنة في قانون المسطرة الجنائية وبعض مقتضيات قانون الصحافة ومقتضيات القانون المتعلق بحماية الأشخاص الذاتيين تجاه معالجة المعطيات ذات الطابع الشخصي وغيرها، وتطبيقها بما ينسجم والتعديلات التشريعية الأخيرة، موصيا بإشعاره بكل الحالات التي تعرض على قضاة النيابة العامة وبالقرارات المتخذة فيها.

أضف تعليقك

المزيد من مجتمع

الجمعة ١٧ يونيو ٢٠٢٢ - ١٢:٠٤

توقيف أربعة أشخاص لارتباطهم بشبكة تهريب وترويج المؤثرات العقلية بطنجة

الخميس ٠٦ سبتمبر ٢٠١٨ - ١٢:٤٧

تفكيك خلية “داعشية” من ثلاثة أفراد بتطوان وأكادير

الأربعاء ١٨ أبريل ٢٠١٨ - ١١:٣١

رفض الوثائق الفرنسية في المحاكم المغربية

الإثنين ١٢ مارس ٢٠١٨ - ١١:٢١

“السيدا” في المغرب تنتقل للنساء عبر أزواجهن