الإثنين ٢٢ أبريل ٢٠٢٤

المنوزي: غياب الأمن القضائي والحكامة الأمنية يساهم في تكرار إنتهاكات الماضي

الأربعاء 14 أكتوبر 14:10
8872

في هذا الحوار تطرق الحقوقي والمحامي مصطفى المانوزي لعدة إشكالات يعيشها مغرب اليوم، بدء من الحراك الاجتماعي الذي تعرفه البلاد (حراك الريف وجرادة)، مرورا بالاعتقالات في صفوف الصحفيين، وانتهاء بالإشكالات الحقوقية والدستورية، كان اهمها فصل السلط واستقلالها وربط المسؤولية بالمحاسبة.
المانوزي مقتنع ان مغرب اليوم لا يشبه مغرب الامس، ولن يكون كالغد، مراهنا في رأيه عن دينامية المجتمع، وتدافع المصالح.
ومقتنع ان الإصلاح ياتي من خلق قضاء حقيقي ومستقل، لا يعمل بمنطق المحاباة والاعتبارات السياسية، ومقتنع ان القضاء نفسه يضمن عدم تكرار انتهاكات الماضي. 
في هذا الحوار تم فتح النقاش على الاسئلة الحارقة المغرب اليوم. 

أضف تعليقك

المزيد من بالصوت والصورة

الأحد ١١ سبتمبر ٢٠٢٢ - ١٠:٥٨

صحفي مغربي يلقن درسا لاحد مليشيات البوليساريو وللرئيس التونسي

الجمعة ١٩ أغسطس ٢٠٢٢ - ٠٢:٣٥

ساكنة أولاد العياشي تستغيت ضد الحكرة

الإثنين ٣١ أكتوبر ٢٠٢٢ - ٠٨:٥٧

قدماء المحاربين يطالبون بالعيش الكريم

الجمعة ٠٤ نوفمبر ٢٠٢٢ - ٠١:٤٠

مسابقة وطنية للمحاكمة الصورية