الأحد ٢٢ مايو ٢٠٢٢

المغرب يلجأ إلى الاستيراد لتغطية حاجياته من التمور في رمضان

الأثنين 14 مايو 12:05

استورد المغرب نحو 40 ألف طن من التمور، لتلبية حاجيات السوق في شهر رمضان الذي يشهد إقبالا كبيرا على هذه المادة الغذائية التي تعود المغاربة أن تكون حاضرة على موائد إفطارهم؛ وذلك في ظل إنتاج محلي قدر في الموسم الماضي بـ 112 ألف طن، مقابل 128 ألف طن في الموسم السابق عليه.
ويغطي المغرب بوارداته من العراق وتونس والسعودية والإمارات والجزائر، العجز الناجم عن ارتفاع الطلب عن الإنتاج المحلي، والذي يأتي بصفة خاصة من مناطق الواحات الواقعة بجنوب المملكة.
ورغم الإنتاج الكبير في العام الماضي مثلا، إلا أن مشتريات التمور من الخارج تجاوزت 70 ألف طن مقابل 69.4 ألف طن في العام الذي قبله، حسب بيانات مكتب الصرف.
ومنذ بداية العام الجاري، كثف المغرب من مشترياته من التمور الأجنبية، التي وصلت إلى 32.6 ألف طن في نهاية مارس الماضي، مقابل 25 ألف طن في الفترة نفسها من العام الماضي، حسب المكتب، غير أن مهنيين توقعوا أن ترتفع تلك المشتريات إلى 40 ألف طن مع قرب شهر رمضان.
ويتوقع المغرب، سابع منتج للتمور في العالم، تحقيق الاكتفاء الذاتي من تلك السلع في الأربعة أعوام المقبلة، حيث يراهن على بلوغ إنتاج 170 ألف طن مقابل متوسط في حدود 111 ألف طن في الأعوام الأخيرة.
ويعول المغرب من أجل بلوغ ذلك الهدف على السياسة الجديدة التي انخرط فيها المغرب من أجل إعادة زرع أشجار نخيل في مناطق الواحات وتشجيع الاستثمار فيها.
وانخرطت الدولة في توسيع مساحة استغلاليات التمور، عبر تشجيع الاستثمار، الذي تساهم فيه الدولة بنسبة 60%، هذا ما يساعد على خلق تعاونيات واتحادات ذات نفع اقتصادي، تسهل استغلالا جيدا للإنتاج وإحداث المبردات التي تساعد على تسويق التمور على مدار العام.

أضف تعليقك

المزيد من شؤون محلية

الأربعاء ٠٢ أكتوبر ٢٠١٩ - ١٠:١٠

جمعية حقوقية تحذر من الإعتداء على أراضي المشروع السياحي”بورقراق”

السبت ٢٦ مايو ٢٠١٨ - ٠٦:٤٥

قضاة جطو يحققون في مشاريع ملكية معطلة باسفي

الجمعة ٢٧ يوليو ٢٠١٨ - ١١:٥٨

شركة صينية تخطط لإنتاج مكونات السيارات في المغرب

الخميس ١٨ يناير ٢٠١٨ - ١٢:١٠

انخفاض قيمة الدرهم لن يتعدى 7 ٪