الإثنين ٢٦ سبتمبر ٢٠٢٢

المخرج الإيطالي ينصب رئيسا لتحكيم مهرجان الفيلم بمراكش

الأربعاء 7 سبتمبر 23:09

إفادة – فاطمة حطيب

ستعرف مدينة مراكش خلال الفترة الممتدة ما بين 11 إلى 19 نونبر 2022، انعقاد المهرجان الدولي للفيلم في دورته التاسعة عشر، و سيترأس لجنة تحكيم هذه الدورة المخرج الإيطالي “باولو سورينتينو”، حيث ستمنح هذه اللجنة “النجمة الذهبية للمهرجان” لواحد من أربع عشرة فيلما، سيشارك في المهرجان.

ولد المخرج و كاتب السيناريو “باولو سورينتينو” بمدينة نابولي سنة 1970، حيث أهله طموحه المتجدد إلى أن يتوج أعماله بالعديد من الجوائز، في كبريات المهرجانات و التظاهرات السينمائية العالمية.حاز على جائزة الأوسكار، و هو يعتبر اليوم من أشهر من يمثلون السينما الإيطالية، حيث تم اختيار مجموعة من أفلامه لتشارك ضمن مهرجان “كان” و هي كالآتي: “عواقب الحب” سنة 2004، “صديق العائلة” سنة 2006، “إيل ديفو” سنة 2008، و الذي نال عنه جائزة التحكيم، “لا بد أن يكون هذا هو المكان” سنة 2011، الذي صوره في الولايات المتحدة الأمريكية، و لعب فيه دور البطولة كل من “شين بين” و “فرانسيس ماكدورماند”.

و ينضاف إلى هذا الكم من الأعمال السينمائية فيلمه “الجمال العظيم” سنة 2013، و الذي نال عنه جائزة الأوسكار و جائزة كولدن كلوب، لأفضل فيلم ناطق بلغة أجنبية، و كذا “شباب” سنة 2015 و هو الفيلم الذي فاز بثلاث جوائز في حفلة جوائز السينما الأوروبية، و بترشيح لجوائز الأوسكار، و ترشيحين لجوائز كولدن كلوب. و تتواصل نجاحاته حيث حظيت سنة 2016، أولى سلسلاته “البابا الشاب” بترشيح لإحدى جوائز كولدن كلوب، و ترشيحين لجوائز إيمي، ليتم اختيار فيلمه الثامن “لورو” (سيلفيو و الآخرون) سنة 2018، للمشاركة في مهرجان تورنتو السينمائي الدولي، كما أخرج سنة 2019 السلسلة التلفزيونية “البابا الجديد”، إلى غير ذلك من الإنجازات و الإبداعات الفنية. هذا و نقل بلاغ المنظمين عن “سورينتينو” قوله: ” إن مهرجان مراكش بالنسبة لي هو المكان الذي تحقق فيه حلمي…عودتي هذه السنة للمهرجان بصفة رئيس لجنة التحكيم هو شرف كبير بالنسبة لي”.و يضيف المخرج: ” أعتقد بل أريد أن أعتقد أن قاعات السينما ستمتلئ مرة أخرى. لدي يقين راسخ بأن الجمهور سيكتشف قريبا العديد من الأفلام الرائعة، و أن أكون شاهدا على هذه الصحوة الجديدة من موقعي هذا، الذي يحمل الكثير من الرمزية، و أن أكتشف سينما الغد من وجهة نظر ثقافية و جغرافية ذات أهمية بالغة، يعد بالنسبة لي هدية إضافية جميلة”.

أضف تعليقك

المزيد من ثقافة وفنون

الثلاثاء ٢١ نوفمبر ٢٠١٧ - ١٠:٤١

مخرجة إيرانية تدعوا “ترامب” لمشاهدة فيلمها

الثلاثاء ٢٧ فبراير ٢٠١٨ - ١٢:٣٠

فضائِح وَاِنتقادات تطالُ الأفلام المرشّحة للأوسكار

الثلاثاء ٠٢ أكتوبر ٢٠١٨ - ١٠:١٣

“قاعة إفريقيا” تختتم برنامجها الافتتاحي بالشارقة

الجمعة ١١ مايو ٢٠١٨ - ١٠:٠٠

لعنة الماضي تلاحق فضل شاكر رغم تبرئته