الإثنين ٠٥ دجنبر ٢٠٢٢

القمة الافريقية تناقش قضية الصحراء المغربية

الأثنين 11 يونيو 15:06

نقلت مصادر دبلوماسية من داخل مفوضية الاتحاد الإفريقي عزم رئيسها، موسى محمد فكي، الذي حظي باستقبال ملكي نهاية الأسبوع الماضي، إعداد وتقديم مخططات جديدة تدعو أعضاء المنظمة القارية إلى المساهمة في إيجاد حل عادل ومقبول لنزاع الصحراء المغربية والذي عمّر لأزيد من أربعة عقود.

وحسب القراءة الأولية لجدول الأعمال المُعلن عنه على صدر البوابة الإلكترونية الرسمية لمنظمة الاتحاد الإفريقي، فإن هذه النسخة ستعرف تقديم ثلاثة تقارير أساسية، يتصدرها التقرير الخاص بملف نزاع الصحراء، الذي يقدم بشأنه موسى فكي عرضا مفصلا عن أهم المستجدات والتطورات التي شهدها مسلسل التسوية طبقا لتوصيات القرار الأممي الأخير رقم 2414.

وهي سابقة تعد الأولى من نوعها بعد عودة المملكة المغربية إلى حضنها الإفريقي، حيث ستخصص قمة الاتحاد الإفريقي المزمع تنظيمها مطلع الشهر القادم بالعاصمة الموريتانية نواكشوط حيزا من أشغالها لمناقشة عرض مفصل عن قضية الصحراء.

وفي السياق ذاته، تأكد بشكل رسمي حضور كل من أنطونيو غوتيريس، الأمين العام للأمم المتحدة، ومسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي فيديريكا موغريني.
وتناقش القمة الإفريقية الـ31 عددا من الملفات الأخرى البارزة، كالبحث في المشاكل الحدودية الأمنية في منطقة الساحل والصحراء، المتمثلة في محاربة الجريمة الإرهابية والحد من انتشار التنظيمات الجهادية، مثل تنظيم “داعش” وحركة “بوكو حرام” وتنظيم “القاعدة”، التي تنشط بشكل كبير داخل المناطق الممتدة بين جنوب ليبيا ومالي والنيجر شمالا، مرورا ببوركينا فاسو، ووصولا إلى نيجيريا والكاميرون وتشاد. ومحمود عباس، رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية سيكون من أبرز ضيوف القمة 31 المزمع عقد جلستها الرسمية يوم 2 يوليوز القادم.

أضف تعليقك

المزيد من سياسة

الخميس ٢٩ مارس ٢٠١٨ - ١٢:٢٣

الخيام ينتقد تستر فرنسا على إرهابي كاركسون

الإثنين ٠٧ مايو ٢٠١٨ - ٠٤:٢٤

المغرب رسميا في عموم برلمان أفريقيا

الجمعة ٠٢ مارس ٢٠١٨ - ١١:١٥

مجلس الأمن يناقش وضعية “المنورسو” يوم 21 مارس

السبت ٠٩ يونيو ٢٠١٨ - ١٠:٠٦

أصحاب ضيعات اسبانية: “هذا العام جلبوا لنا عاهرات من اكادير”