الأربعاء ٠٥ أكتوبر ٢٠٢٢

الشروق: رونار “يناور” للبقاء في المغرب ويتلاعب بالاتحاد الجزائري

الثلاثاء 17 يوليو 12:07

قالت “الشروق” الجزائرية، نقلا عن من مصادر موثوقة، إنه ورغم المفاوضات التي جرت مع مدرب المنتخب المغربي هيرفي رونار، لإقناعه بتدريب محاربي الصحراء، إلا أنه “يناور” ويحاول كسب الوقت والضغط بورقة “الجزائر” على الجامعة المغربية لكرة القدم قصد الحصول على امتيازات جديدة وكذا رفع راتبه، رغم أن عقده ما يزال ساري المفعول إلى عام 2022، حيث تم تجديده تلقائيا بعد تأهل أسود الأطلس إلى مونديال روسيا 2018.
وأضافت الشروق أن مصدرا مسؤولا في الجامعة المغربية لكرة القدم للشروق أكد أن الثعلب الفرنسي باق في المغرب، ولن يدرب أي منتخب غيره في القارة السمراء، مشيرا إلى أن الجامعة المغربية متمسكة بمدربها ولن تتنازل عنه.
وبخصوص الأخبار التي ربطته باقتراب تدريبه للمنتحب الجزائري، وكذا عدم نفي رونار لهذه الأخبار، قالت الشروق على لسان المسؤول المغربي: “هو فقط يريد أن يرفع من أسهمه ويستفيد من رفع راتبه والحصول على امتيازات جديدة.. رونار يحب أن يبقى دائما في الواجهة وفي قلب الحدث، ولهذا الأمر فإن تسريب مثل أخبار اتصالاته مع منتخبات أخرى يخدمه ويلمع صورته، لكنني أؤكد لكم أن رونار باق مليون بالمائة معنا، ولن يذهب لأي مكان أخر”.
ويتقاضى رونار حاليا 780 ألف يورو كأجر سنوي مع المغرب، ما يعادل 65 ألف يورو شهريا، ويطمح للرفع إلى 100 ألف يورو شهريا.
 وأكدت الشروق أن المدرب الفرنسي متواجد بالمغرب حاليا وسيلتقي رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم فوزي لقجع كي يفصلا في الأمر بشكل نهائي، ما يؤكد مرة أخرى استحالة قدومه لتدريب الخضر، وبأن “الثعلب” قام فقط بإيقاع مسؤولي الاتحاد الجزائري في “فخ” ووظفهم لخدمة مصلحته الشخصية.

أضف تعليقك

المزيد من رياضة

الأحد ٠٥ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٧:١٢

هذه هي الفرق التي سينازلها الوداد في مونديال الأندية

الإثنين ٢٧ أغسطس ٢٠١٨ - ١٢:٠٥

المال والاعلانات.. أسباب الأزمة بين محمد صلاح والاتحاد المصري لكرة القدم

الإثنين ٣٠ أبريل ٢٠١٨ - ١٢:٢٦

دراسة: ضربات الرأس في كرة القدم خطر على اللاعبين

الجمعة ١٤ سبتمبر ٢٠١٨ - ١٢:٤٥

فرنسي بالإدارة التقنية للوداد