الأربعاء ٠٥ أكتوبر ٢٠٢٢

الرياضة لتحقيق نجاح أفضل في المدرسة” عنوان لقاء تواصلي لمجموعة ” GO GYM ” الرياضية

الأحد 29 مايو 16:05

إفادة: أحمد ماغوسي

نظمت مجموعة القاعات الرياضية الخاصة ” GO GYM ” برياض الألفة الدار البيضاء صباح اليوم الأحد 29 ماي 2022 لقاء تواصليا مع الأطفال الرياضيين المنخرطين بالقاعات الرياضية ذاتها، مصحوبين بأولياء أمورهم و بحضور ثلة من الأساتذة لمادة التربية البدنية و الرياضة و أبطال رياضيين معروفين  و ممثلي بعض الجمعيات الرياضية النشيطة بالمنطقة.
وتناول بالدرس و التحليل موضوع هذا اللقاء التواصلي تحت عنوان ” الرياضة لتحقيق نجاح أفضل في المدرسة” كل من الأستاذ عزيز بوحميدة وهو كوتش و استاذ التربية البدنية و الرياضة، و الأستاذ خالد أفتواك  كوتش و مستشار في التوجيه المدرسي ، فيما تكلف بتنشيط فعاليات هذا اللقاء الأستاذ رشيد حرش.
و أسهب الأستاذ عزيز بوحميدة في تعداد ايجابيات ممارسة الرياضة لدى التلاميذ إن على المستوى الصحي و الجسماني أو على المستوى السلوكي واخيرا على المستوى الذهني ، مستدلا بأدلة علمية و نتائج مخبرية و دراسات ميدانية للعديد من التجارب العلمية التي أجريت على مجموعة من  الأطفال تراوحت أعمارهم ما بين 8 و 12 سنة .
كما أكد الأستاذ بوحميدة في مداخلته ، أن ممارسة الرياضة المقننة أو النشاط البدنى  يساعد فى تحسين التحصيل الدراسى لدى التلاميذ فالخروج إلى الملاعب الخضراء أو إرتياد القاعات الرياضية  خارج نطاق اليوم الدراسى يعزز من قابلية التلميذ تجاه التعليم ويساعد فى تنشيط الذاكرة، و أضاف الأستاذ بوحميدة بإن الأنشطة الرياضية تساعد فى زيادة تدفق الدم والأكسجين إلى المخ مما يزيد من قدرة التلميذ على التفكير كما أنها تساعد فى الحد من التوتر والقلق أثناء الفروض و الاختبارات الدورية  و بالتالي تساعد فى تحسين المزاج.

وبدوره تطرق الأستاذ خالد أفطواك في معرض مداخلته إلى أهمية المحيط الأسري في بناء شخصية التلميذ ومدى قابلية الآباء و الأمهات في توجيه أبنائهم إلى ممارسة الرياضة بعيدا عن الخوف و الهاجس الذي يقض مضجعهم في إمكانية ضياع مستقبل فلذات اكبادهم إن مارسوا  الرياضة و اهملوا الدراسة ، وهنا كانت أجوبة الأستاذ افطواك كافية و شافية تجيب عن كل تخوفاتهم حيت عدد لهم مجموعة من طرق التعامل مع هكذا وضعيات .


وبالمناسبة ، و لتبديد مخاوف الآباء و أولياء أمور الأطفال الرياضيين بمجموعة “GO GYM” للرياضة ، فقد وضع الأستاذ أفطواك نفسه رهن إشارة التلاميذ و اوليائهم لاستشارات التوجيه المدرسي الذي يدخل ضمن اختصاصاته المهنية .
وفي اختتام هذا اللقاء التواصلي ، فٌتح باب المداخلات و الاستفسارات  في وجه الحضور من اطفال و أولياء الأمور و باقي المدعوين ،  و الذي  تميز بنقاش مستفيض و مسؤول حيت لامست جل تدخلات و أسئلة الحضور للواقع المعاش و للاكراهات التي تعرفها المنظومة الدراسية التي لا تراعي تخصيص الحيز الزمني لممارسة الرياضة و الأنشطة الموازية الأخرى خارج الزمن الدراسي بالصورة الكافية .








أضف تعليقك

المزيد من رياضة

الإثنين ٢٥ دجنبر ٢٠١٧ - ١٠:٤٣

ليستر سيتي مستعد للتخلي عن الجزائري سليماني

الأحد ٠٩ سبتمبر ٢٠١٨ - ١١:٢٥

المنتخب الوطني يفوز على منتخب مالاوي

الإثنين ٣٠ أبريل ٢٠١٨ - ١٠:٥٨

مونديال 2026: الفيفا تضع شرطا جديدا لتعجيز المغرب

الأحد ٠٧ أغسطس ٢٠٢٢ - ١٠:٣٨

المنتخب المغربي للشباب يحتل المرتبة الثالثة بالبطولة العربية للملاكمة بمصر