الجمعة ٢٧ يناير ٢٠٢٣

الجيش يستعد لضرب البوليساريو والجزائر تستنفر قواتها

الأثنين 9 أبريل 21:04

تستعد القيادة العليا للقوات المسلحة الملكية لوضع اللمسات الأخيرة على خطة الضربة العسكرية المحتمل توجيهها للبوليساريو من أجل إخراج مقاتليها من المنطقة العازلة.
فمن المتوقع أن يتولى سلاح الجو المغربي توجيه الضربة الأولى إلى الأنظمة الدفاعية الخاصة  بالبوليساريو، خاصة أن التطورات الميدانية تؤكد أن المغرب يسير بالفعل نحو تبني الخيار العسكري. إذ أكد مصطفى الخلفي، الناطق الرسمي باسم الحكومة، أن المملكة لن تستمح مطلقا ببقاء أي عنصر من البوليساريو فوق تراب المنطقة العازلة التي تعتبر تحت السيادة المغربية .
هذا المعطى جعل الجيش الجزائري الذي استنفر قاعدته العسكرية القريبة من الحدود مع المغرب، فيما اجتمع قياديون في جبهة البوليساريو مع جنرالات في الجيش الجزائري للتنسيق من أجل الخطوات القادمة.

أضف تعليقك

المزيد من سياسة

الأربعاء ٢٩ أغسطس ٢٠١٨ - ٠٦:٤٢

تقرير: قطاع الصحافة يعاني هشاشة مالية

الجمعة ٠٦ أكتوبر ٢٠١٧ - ١٢:٥٨

القضاء الإسباني يحظر جلسة لبرلمان كتالونيا

الأربعاء ٢٥ أبريل ٢٠١٨ - ٠٣:٥٠

الولايات المتحدة تؤجل تصويت الأمم المتحدة على الصحراء

الأربعاء ١٥ نوفمبر ٢٠١٧ - ١١:١٠

الأمانة العامة لحزب البيجيدي تصوت ضد الولاية الثالثة