السبت ٠٣ دجنبر ٢٠٢٢

الجزائر تتهم المغرب بتنفيذ اغتيالات خارج حدودها

الثلاثاء 12 أبريل 20:04

رشيد خالص

بشكل جديد أقدمت الجزائر على اتهام المغرب باستهداف قوافل تجارية على الحدود الموريتانية بأسلحة متطورة، على غرار اتهامات سابقة من نفس النوع.
واوردت وزارة الخارجية الجزائرية، اليوم الثلاثاء، ان الجزائر تدين بشدة ما وصفته ب “عمليات الاغتيال الموجهة باستعمال أسلحة حربية متطورة من قبل المملكة المغربية خارج حدودها المعترف بها دوليا، ضد مدنيين أبرياء رعايا ثلاث دول في المنطقة”.
واعتبر بلاغ الخارجية أن “هذه الممارسات العدائية والمتكررة تنطوي عن مواصفات إرهاب دولة، فضلا عن استيفائها لجميع خصائص عمليات إعدام خارج نطاق القانون والقضاء، تعرض مرتكبيها للمساءلة أمام الأجهزة المختصة التابعة لمنظمة الأمم المتحدة”، وفق تعبيرها.
البلاغ الذي خلا من أي معطيات حول مكان وزمان هذه العمليات المزعومة، أسهب في توجيه الاتهامات إلى المغرب وإقحام ملف الصحراء المغربية في الموضوع، معتبرا أن “سياسة الهروب إلى الأمام” للمغرب تشكل “تحديا مستمرا للشرعية الدولية وتعرض المنطقة برمتها إلى تطورات بالغة الخطورة”.
وذهبت الخارجية الجزائرية إلى أبعد من مجرد اتهامات بقصف مزعوم، إلى الادعاء بأن المغرب له أهداف توسعية في المنطقة، قائلة إن “نزعة الاندفاع والمغامرة التي تنجر عن الأهداف التوسعية للمملكة المغربية تشكل تحديا لمجلس الأمن للأمم المتحدة”. وترى الجزائر، وفق المصدر ذاته، أن هذه العمليات المزعومة تعرض مهمة وجهود المبعوث الشخصي للأمين العام الأممي إلى الصحراء المغربية لـ”عملية تقويض جسيمة جراء الانتهاكات الخطيرة والمتكررة للأمن (…) من شأنها أن تؤدي إلى انحرافات خطيرة على الصعيد الإقليمي”، يضيف البلاغ.

أضف تعليقك

المزيد من سياسة

الإثنين ٣٠ يوليو ٢٠١٨ - ٠٦:٣٠

حكومة الشباب المغربية ترفع برقية ولاء الى الملك محمد السادس

الجمعة ١٢ يناير ٢٠١٨ - ٠٥:٠٠

رئيس جماعة يطلب تدخل “لالة سلمى” في الريف

الخميس ٢٦ أكتوبر ٢٠١٧ - ١٢:٢٤

مؤرخ مصري: القذافي حاول اغتيال السادات على يد حسني مبارك!

الثلاثاء ١٧ أبريل ٢٠١٨ - ٠٨:٣٨

المغرب يعتمد قريبا السوار الإلكتروني لوقف اكتظاظ السجون