السبت ٠٣ دجنبر ٢٠٢٢

التحقيق في فيديو الاعتداء الجنسي على مغربيات بويلبا الإسبانية

الخميس 17 مايو 13:05

حلت لجنة مغربية إسبانية الأسبوع المنصرم بمدينة ويلبا الإسبانية للوقوف على حقيقة التحقيق المثير للجدل الذي نشرته مجلة ألمانية مرفقا بفيديو يرصد تعرض عاملات مغربيات في ضيعات زراعية بجنوب إسبانيا وإيطاليا “للاعتداء الجنسي”.

اللجنة، التي ضمت مسؤولين عن وزارة التشغيل والإدماج المهني، والوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات، والسفارة الإسبانية بالمغرب، حيث قامت بزيارة تفقدية للضيعات التي تشتغل بها المزارعات المغربيات، حيث تم الوقوف على ظروف عمل نحو 11 ألف عاملة. وأكدت مصادر إسبانية على أهمية مثل هذ الزيارات، لاسيما من الجانب المعنوي، إذ تحسس المزارعات المغربيات بأن دولتهن الأم تهتم بهن وبأحوالهن، مشددة على أنه لا يمكن محاربة بعض الممارسات العنصرية بمثل هذه الزيارات “البروتوكولية”، وإنما بقرارات عملية، وهو الشيء الذي لم يحدث إلى حدود الساعة.

وكانت وزارة الشغل والإدماج المهني قد أكدت، بلاغ لها يوم الأربعاء 09 ماي، أن الاشرطة التي تم أو يتم تداولها ببعض الصحف والمواقع الإلكترونية حول تعرض بعض العاملات المغربيات للتحرش والاستغلال بالضيعات الفلاحية الاسبانية، “تستدعي التفاعل معها بحذر شديد”.

وأوضح البلاغ، أن بعض الأشرطة المتداولة تظهر حقولا للطماطم وتسلط الضوء على احداث قد تكون وقعت شهري مارس وأبريل2017، بالإضافة أن إحدى المشتكيات البالغة من العمر 25 سنة والتي تبعا للوقائع التي أدلت بها، تحيل على أنها عملت بالضيعات الفلاحية وعمرها 15 سنة لكون آخر فوج للمعاودات تم انتقاؤه سنة 2009، مما يتنافى وشروط انتقاء العاملات التي تتم تحت إشراف الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات والتي تستوجب أن تتراوح أعمار العاملات الموسميات ما بين 18 و45 سنة.

أضف تعليقك

المزيد من سياسة

الإثنين ٠٩ يوليو ٢٠١٨ - ٠١:٢٠

المالكي يتباحث مع رئيس البرلمان التركي

الثلاثاء ٠٩ يناير ٢٠١٨ - ٠٩:٤٠

مغاربة الإمارات مطالبون بالإدلاء بشهادة “السوابق”

السبت ٠٢ دجنبر ٢٠١٧ - ٠٩:٣٦

لجنة تقصي حقائق للوقوف على اختلالات المكتب الوطني للسياحة

الثلاثاء ١٠ أبريل ٢٠١٨ - ١٠:٥٠

المغاربة على رأس الحاصلين على جنسيات أوروبية