الثلاثاء ٢٧ سبتمبر ٢٠٢٢

البوليساريو: لا مناص من الحرب ضد المغرب

الأربعاء 14 فبراير 11:02

أكد وزير داخلية جبهة البوليساريو، مصطفى سيد البشير، أنه لا مناص للجبهة من حرب أخرى تخوضها ضد المغرب إذا استمر في “رفض المسار التفاوضي المباشر معهم”.
وقال سيد البشير، في حوار أجراه معه موقع “سبوتنيك”، استعداد الجبهة للتفاوض مع المغرب حول سبل حل القضية الصحراوية، محذرا من أن تمادي الرباط في عرقلة الشرعية الدولية سيؤدي لا محالة إلى حرب جديدة.
وتابع المتحدث: ” نحن لا يمكننا قبول الحكم الذاتي كحل مفروض على الصحراويين ونقبل أن يكون ضمن الخيارات التي يستفتى حولها الشعب الصحراوي، والحكم الذاتي حسب تصور المغرب مرفوض جملة وتفصيلا” ، مضيفا: “نحن والمغرب لا يمكن أن يجمعنا حكم واحد”.
وأكد البشير أن المفاوضات بين المغرب وجبهة البوليساريو قرار من مجلس الأمن، وكوهلر بصفته مبعوث خاص جديد يحاول إطلاق مفاوضات في محاولة منه لتقريب وجهات النظر والتفاوض حول سبل حل القضية الصحراوية. نحن مستعدون للتفاوض ولم نقدم اعتراض على دعوة كولر”.
المغرب محمي من فرنسا وهي دولة تمتلك حق النقض في مجلس الأمن، ومواجهتنا الآن مع فرنسا وقد انكشفت للرأي العام الدولي حقيقة دعمها للمغرب في احتلاله الصحراء الغربية.
ففرنسا أعلنت على لسان وزير خارجيتها من الرباط عدم مشاركة الدولة الصحراوية في قمة الاتحاد الأوروبي —الاتحاد الأفريقي، الأمر الذي كان المغرب ينشده ويسعى إلى تحقيقه داخل أروقة الاتحاد الأفريقي وكأنه عزل للدولة الصحراوية وتقويض لوجودها، ولكن الموقف الأفريقي كان صلبا ومتماسك أمام التدخل الفرنسي، هذا التدخل الذي أظهر موقف فرنسا الداعم للمغرب وكأنها هي قوة الاحتلال الفعلية.

أضف تعليقك

المزيد من سياسة

الخميس ٢٣ أغسطس ٢٠١٨ - ١١:٠٦

مواجهات بين الحرس الإسباني ومهاجرين في معبر سبتة المحتلة

الثلاثاء ٠٧ أغسطس ٢٠١٨ - ٠٩:٥٨

صفقات عسكرية غير مسبوقة بين أمريكا المغرب

الأحد ١٥ أبريل ٢٠١٨ - ٠٣:١٦

الجمعيات تخرج وزير الداخلية عن صمته

الجمعة ٠١ يونيو ٢٠١٨ - ٠٣:٤٩

أوجار يتوعد مافيات السطو على العقار