الإثنين ٢٨ نوفمبر ٢٠٢٢

البرلمان الأوروبي يزور الصحراء لتقييم إتفاقية الصيد البحري

السبت 1 سبتمبر 13:09

يعتزم وفد من البرلمان الأوروبي بدء زيارة للأقاليم الجنوبية للمملكة يوم الإثنين المقبل، تستمر يومين، بهدف تقييم مستقبل السياسة التجارية مع المغرب، ويتكون الوفد الأوروبي من أربعة أعضاء تترأسهم البرلمانية الفرنسية باتريشيا لالوند.

وتأتي الزيارة في إطار الإعداد للإقرار النهائي لاتفاقية الصيد البحري مع المغرب، التي سينظر فيها البرلمان الأوروبي، إذ من المرتقب أن تناقش داخل لجنة التجارة الدولية، قبل الإحالة على الجلسة العامة، وتهدف الزيارة بحسب المسؤولين الأوروبيين، إلى تقييم مستقبل السياسة التجارية مع المغرب.

وحسب وكالة ”أوروبا بريس“ الإسبانية، فالهدف من الزيارة هو “تقييم الدعم المحلي لتمديد مستقبل الإقليم من التعريفات التفضيلية، التي يطبقها الاتحاد الأوروبي، للتجارة مع المغرب، على النحو الذي اقترحته المفوضية الأوروبية“.

وسيجتمع أعضاء البرلمان الأوروبي مع ممثلي الهيئات المنتخبة، وكذلك مع ممثلي المنظمات غير الحكومية، كما سيزورون بعض المناطق الفلاحية وأماكن الصيد البحري، ومصانع الفوسفاط، بالإضافة إلى غرفة التجارة الفرنسية في مدينة العيون.

أضف تعليقك

المزيد من سياسة

الإثنين ١١ يونيو ٢٠١٨ - ٠٦:٣٧

نموذج للتعاون يجمع الملك محمد السادس والرئيس بوهاري

الإثنين ٣١ أكتوبر ٢٠٢٢ - ١٠:٤٣

الفريق الاشتراكي يستغرب تجميد مشروع قانون حماية الملك العمومي

الخميس ٠٥ يوليو ٢٠١٨ - ٠٤:٢٣

“لافينييت” تستنفر مديرية الضرائب

الأربعاء ١١ أبريل ٢٠١٨ - ٠١:٣٥

العثماني يطلق خطة جديدة لإنعاش التشغيل