الأربعاء ١٨ مايو ٢٠٢٢

الاتحاد الأوربي وواشطن يعلنون دعمهم لوحدة اسبانيا

الجمعة 27 أكتوبر 19:10

أعلن برلمان كاتالونيا الجمعة أن الإقليم بات”دولة مستقلة تتخذ شكل جمهورية” في قطيعة غير مسبوقة مع إسبانيا. وبعيد ذلك، أجاز مجلس الشيوخ الإسباني وضع كاتالونيا تحت وصاية مدريد فيما دعا رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي إلى جلسة طارئة 
بعد إعلان اقليم كتالونيا استقلالها عن اسبانيا تداعت ردود فعل الدول الأوروبية الداعمة لوحدة اسبانيا بشكل كلي.
فقد اعتبرت واشنطن أن كتالونيا جزء لا يتجزأ من اسبانيا، مؤيدة إجراءات مدريد لإبقاءالبلاد موحدة وقوية.
وفي أول رد فعل أوروبي على هذا الإعلان، أكد رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك أن مدريد “تبقى المحاور الوحيد” التكتل.
من جهته أكد رئيس المفوضية الأوروبية جان-كلود يونكر أن الاتحاد الأوروبي ليس بحاجة إلى “مزيد من التصدعات” بعد إعلان كاتالونيا استقلالها.
وأضاف “لا يجب أن نقحم أنفسنا في الجدل الداخلي في إسبانيا، لكنني لا أرغب في رؤية اتحاد أوروبي يتكون من 95 بلدا في المستقبل”، في تحذير من الأزمة التي تشجع مساع انفصالية أخرى في أوروبا.
بريطانيا من جهتها أعلنت على لسان المتحدث باسمها تيريزا ماي أن بريطانيا “لا ولن تعترف” بإعلان برلمان كاتالونيا استقلال الإقليم من جانب واحد.
أما ألمانيا فأعلنت عدم اعترافها بإعلان إقليم كاتالونيا استقلاله، وفق ناطق باسم المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل.
وكتب ستيفن شيبرت على تويتر “الحكومة الألمانية تتابع بقلق تدهور الأوضاع في كاتالونيا” و”لا تعترف بإعلان الاستقلال”.
اما الجارة الفرنسية فقد أكد رئيسها إيمانويل ماكرون من جانبه “دعمه الكامل” لرئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي من أجل “احترام” دولة القانون في إسبانيا.
وقال ماكرون “لدي شخص (واحد) أخاطبه في إسبانيا، رئيس الوزراء (…) هناك دولة قانون في إسبانيا بقواعد دستورية ينبغي احترامها. دعمي الكامل لرئيس الوزراء الإسباني”.

أضف تعليقك

المزيد من سياسة

الخميس ٣٠ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠١:٠٢

لفتيت يحيل ولاة وعمالا على التقاعد

الإثنين ١٦ أبريل ٢٠١٨ - ٠٢:٢٤

المغرب يفوز بتمثيلية أعرق منظمة شبابية أوربية

الثلاثاء ٠٧ نوفمبر ٢٠١٧ - ١١:١٣

مليون درهم للتكوين بالتعاقد لفائدة الصحافيين المهنيين

الإثنين ٠٧ مايو ٢٠١٨ - ٠١:١٢

تقرير أوروبي وراء إقدام المغرب على طرد السفير الإيراني