الإثنين ٢٦ سبتمبر ٢٠٢٢

الأمن الإيطالي يكشف هوية مهاجرة مغربية تم تقطيعها ورميها للخنازير

الجمعة 5 يناير 11:01

كشفت مصالح الكربنييري بمدينة فيرونا الايطالية، أخيرا، عن هوية الضحية التي عثر على جثتها مقطعة لأشلاء بنواحي المدينة يوم السبت 30 دجنبر، و إسمها خديجة بن الشيخ، من أصول مغربية، تبلغ من العمر 46 سنة ومقيمة بإيطاليا منذ حوالي 20 سنة، وكانت تقطن بالقرب من ملعب “بينتيغودي” بمدينة فيرونا.
وحسب التحريات الأولية، فإن المهاجرة المغربية كانت مطلقة من زوجها المغربي منذ سنة 2009، وان الإتصالات بين الإثنين قد انقطعت منذ ذلك التاريخ، وأنها كانت تشتغل كخادمة بالبيوت، وذلك وفق ما ذكره موقع مغاربة ايطاليا.
وذكر تشريح الطب الشرعي لجثة الضحية أنها توفيت نتيجة تلقيها لضربات قوية على رأسها أصيبت على إثرها بتلف في الدماغ، وأن تقطيع الجثة تم بواسطة المنشار، دون الجزم في نوعية المنشار، حيث يعتقد المحققون أنه قد يكون كهربائيا.
ووفق آخر التحريات فإن الضحية المغربية شوهدت آخر مرة زوال يوم الجمعة حيث قامت بنظافة أحد المحلات بحي بورغو روما بمدينة فيرونا، ووفق شهادة صاحبة المحل فإنها ودعت خديجة عند محطة الحافلات.
وذكر التلفزيون الحكومي “راي” أن المحققين يقومون حاليا بالإستماع إلى معارف الضحية وأقاربها من بينهم مهاجر ألباني كان مرتبطا بها، آملين في فك لغز الجريمة، وأن دائرة التحقيقات تركز على الأشخاص الذين هم بدراية بالمنطقة التي عثر فيها على أطراف جثة الضحية.
فحسب المحققين فإن قاتل المهاجرة المغربية له معرفة ميدانية بنواحي بلدة “فاليجو” حيث عثر على جثتها، وأن تعمده رمي أطراف الجثة بعدما قام بتقطيعها إلى 10 اجزاء كان الغرض منه تقديمها طعما للخنازير البرية الذين تعج بهم المنطقة حيث وجدت الجثة.
هذا وكانت إحدى القاطنات بمنطقة “فاليجو” البعيدة عن مدينة فيرونا بنحو 30 كلم والتي تملك إسطبلا للخيول هناك قد عثرت على أطراف جثة المهاجرة المغربية مساء يوم السبت الماضي متناثرة على الأرض.

أضف تعليقك

المزيد من مجتمع

الإثنين ٢٧ يونيو ٢٠٢٢ - ١٠:٤٠

ضحايا وداديات سكنية ينتقدون إفلات المذنبين من العقاب

الخميس ١٢ يوليو ٢٠١٨ - ٠١:٢٧

البسيج يفكك خلية إرهابية من سبعة أفراد

الجمعة ٠٨ دجنبر ٢٠١٧ - ١٢:٥١

اعتقال موظفين بمطار محمد الخامس اخترقا النظام المعلوماتي لـ”لارام”

السبت ١٠ نوفمبر ٢٠١٨ - ١٢:٣٩

12 سنة سجنا في حق الصحفي توفيق بوعشرين