الخميس ٠٢ فبراير ٢٠٢٣

إسبانيا تعتقل مغربيا يتهمة تجنيد الدواعش

الأربعاء 8 نوفمبر 09:11
أوقفت الشرطة الإسبانية مغربيًا ينتمي إلى تنظيم داعش، يبلغ من العمر 47 عامًا، ويقيم بشكل غير قانوني في إسبانيا، بتهمة استقطاب مقاتلين وإرسالهم إلى سوريا والعراق انطلاقًا من التراب الإسباني.
وتتهم السلطات الاسبانية المغربي الموقوف بضلوعه في إرسال أحد الشبان المغاربة، البالغ من العمر 26 سنة، والمقيم في إسبانيا، إلى العراق، في نوفمبر 2014، والذي كان وراء عملية انتحارية نفذها في العراق، وتسببت في مقتل ما لا يقلّ عن 35 جنديًا عراقيًا، وفق تقارير استخباراتية اعتمدتها المصالح الإسبانية للوصول إلى المعني. وكان الشاب قد نفذ العملية بشاحنة مليئة بالمتفجرات بعد شهر ونصف شهر من وصوله إلى العراق.
وكان الموقوف يوفر كل الوسائل لاستقطاب الشبان وإرسالهم إلى مناطق النزاع، حيث استقبل الشاب الذي فجّر نفسه في العراق في منزله لأيام عدة، قبل أن تتم تهيئة ظروف رحلته. 
وتؤكد مصادر إسبانية مسؤولة أن المتهم استمر في استقطاب وتجنيد المقاتلين، وكذا الإشادة بالأعمال الإرهابية للجماعة التي يروّج لفكرها وأيديولوجياتها، ويتبنى طريقة عملها العنيفة. كما عمل المتهم كمرجع على شبكة الإنترنت، حيث يحرّض الناس على “الجهاد”، ويضع منزله رهن إشارتهم لعقد الاجتماعات، فيعرض عليهم أشرطة وخطبًا ذات طبيعة متطرفة، مع توفير طرق الوصول إلى المحتوى من دون انكشافهم من طرف السلطات، إلى جانب تقديم حصص تدريبية لتابعيه من أجل التواصل عبر شبكات الإنترنت بطرق يصعب تتبعها من قبل السلطة.
أضف تعليقك

المزيد من سياسة

الخميس ٢٢ مارس ٢٠١٨ - ١٢:٤٠

إدارية الرباط تلغي قرارًا لوزارة الصحة كتب بالفرنسية

الأربعاء ٠٣ يناير ٢٠١٨ - ٠٧:٣٦

نهب صناديق التقاعد يجر صحفيين وبرلمانيا الى المحاكمة

الأربعاء ٢٥ أكتوبر ٢٠١٧ - ١٠:١٩

900 إمام من إفريقيا وأوربا يتدربون في المغرب

الثلاثاء ٢٤ أكتوبر ٢٠١٧ - ٠٨:٤٨

بلغزال: المغرب والبوليساريو يعودان للتفاوض قبل أبريل