الجمعة ٢٤ مايو ٢٠٢٤

إسبانيا تستدعي السفير الجزائري بسبب “الحراكة”

الثلاثاء 21 نوفمبر 11:11
7706
سيجتمع هذا الأسبوع وزير الداخلية الإسباني خوان اجناسيو زويدو مع السفير الجزائري في إسبانيا تاوس فروخي من أجل بحث مسألة تدفق “الحراقة” من السواحل الجزائرية.
ونقلت “الشروق” الجزائرية أن وصول أفواج هائلة من “الحراقة” الجزائريين خلال يومين المقدر عددهم بـ 534 مؤقتا في انتظار ارتفاع الحصيلة حسب تقديرات مصالح حرس السواحل الإسبان، يشكل حدثا سياسيا على مستوى إسبانيا بعدما ثارت مختلف التشكيلات السياسية منها الحزب الشيوعي الديمقراطي والحزب الاشتراكي، بخصوص تدفق المئات من المهاجرين السريين، حيث تواجه الحكومة الإسبانية انتقادات شرسة بخصوص سياستها إزاء الهجرة المغاربية إلى سواحلها، حيث تنادي العديد من الأصوات بضرورة ترحيل الموقوفين حتى وإن كان من بينهم حوامل أو قصر. 
ومن المقرر عقد اجتماع هذا الأسبوع بين وزير الداخلية خوان إجناسيو والسفير الجزائري لتبليغ الطرف الجزائري رسميا بضرورة اتخاذ تدابير أكثر صرامة في التعامل مع ظاهرة الهجرة السرية ومنع توافد قوارب المهاجرين.
وأفادت تقارير إعلامية أمس، بأن وزير الداخلية وصف هذه الظاهرة غير المسبوقة بـ “الدراما الإنسانية التي تحدث في عرض البحر”، متهما مافيا تهريب البشر التي تنشط بطريقة منظمة ومنسقة. كما أشار المندوب الحكومي لحكومة إقليم مورسيا برنابي إلى أن المنطقة استقبلت خلال سنة 2017 أزيد من 1000 مهاجر واصفا ذلك بـ “الأزمة الإنسانية”.
أضف تعليقك

المزيد من سياسات دولية

الجمعة ٢٧ أبريل ٢٠١٨ - ١٠:٢٠

المهرجان الدولي للطبول والفنون التراثية بمصر يكرّم اليونسكو

الجمعة ١٠ أغسطس ٢٠١٨ - ١٠:٢٠

إنقاذ صيادين مغاربة بعد 6 أيام في عرض البحر

الثلاثاء ٢٨ يونيو ٢٠٢٢ - ١١:١٨

المغرب واسبانيا يفتحان تحقيقا لمعرفة ما وقع على الحدود

الجمعة ٠٤ مايو ٢٠١٨ - ٠٧:٠٠

عرض (الشقف) يتوج بجائزة مهرجان ليالي المسرح بالأردن