السبت ١٣ أبريل ٢٠٢٤

أول مغربية تصل إلى برلمان كاتالونيا

الجمعة 22 ديسمبر 23:12
تمكنت المغربية “نجاة درويش”، من الوصول إلى قبة البرلمان الكتالوني، بعد حصولها على الرتبة الثانية في لائحة حزب “اي ار سي”، وهو ما ضمن لها الولوج مباشرة للبرلمان، في حين أن الحزب الانفصالي لعب على الوتر الحساس للمسلمين العرب والشمال افريقيين الحاصلين على الجنسية من أجل التصويت له عبر استغلال جنسية نجاة درويش. 
وكانت الشابة المغربية المحجبة، حسب ما نقلته “ناظور سيتي”، قد وطأت الاراضي الاسبانية سنة 1990 وعمرها تسع سنوات، حيث استطاعت إثبات ذاتها بين الاسبان في منطقة تطفق بالنفور اتجاه كل ما هو إسباني أو أجنبي. 
وخلال مقابلة أجرتها معها هيئة الإذاعة البريطانية، وعبرت المغربية نجاة درويش، عن رغبتها في “مجتمع شامل ومتساوِِ، مع الاعتراف بالتنوع”. وبحسب الإذاعة فإن نجاة رفضت الإفصاح عن موقفها بخصوص استقلال إقليم كاتالونيا عن إسبانيا.
أضف تعليقك

المزيد من سياسات دولية

الأحد ١٠ يونيو ٢٠١٨ - ١٢:٤٢

التحقيق مع فنان كوميدي معروف بتقليد “كيم جونج أون”

الثلاثاء ٢٠ مارس ٢٠١٨ - ١١:٥٩

اعتقال نيكولا ساركوزي الرئيس الفرنسي السابق

الخميس ٠٥ أبريل ٢٠١٨ - ٠٦:٠٥

“كازا آرت” يكرم “داداس” و”السقا”.

الثلاثاء ٠١ مايو ٢٠١٨ - ١٠:٢٤

البيت الأبيض: الاتفاق النووي مع إيران أبرم بناء على ادعاءات كاذبة