الأحد ١٤ أغسطس ٢٠٢٢

أسباب إحداث قواعد عسكرية إسبانية في الجزر المغربية المحتلة

الثلاثاء 16 يناير 11:01

نقلت صحيفة إسبانية عن مصدر عسكري قوله إن احتفاظ الجيش الاسباني بقواعد عسكرية على الجزر المحتل القريبة من سواحل الحسيمة والناظور، هدفه هو مراقبة شبكات الاتجار في المخدرات وشبكات الهجرة السرية.
وأوردت الجريدة القريبة جدا من دوائر السلطة في اسبانيا، أن هذه الجزر وهي أرخبيل اشفارن وشبه جزيرة قميرة “بادس” وصخرة الحسيمة، تعتبر من أكثر المناطق المتنازع عليها في المناطق التي تخضع للسيادة الإسبانية، مشيرة إلى ان المغرب يطالب بها باستمرار، وأن أحزابا مغربية تضمنها في برامجها الانتخابية.
وحسب المصدر ذاته، فإن هذه الجزر تحتضن منشآت عسكرية تابعة للقيادة العسكرية العامة في مليلية المحتلة، ولهذا تقوم السلطات الإسبانية بأشغال صيانة سنوية لهذه المنشآت.
التوضيح جاء مباشرة بعدما كشفت وثيقة أن وزارة الدفاع الإسبانية تنفق أزيد من 100 ألف يورو سنويا على أعمال الصيانة بالمنشآت المجودة بالجزر المحتلة، حيث ستنف هذه السنة 106 ألاف يورو، من أجل صيانة آلات الطب، والمنشآت الكهربابية والغازية، وكذا غرف التبريد والمياه بهذه الجزر. 

أضف تعليقك

المزيد من سياسة

الأربعاء ٠٦ يونيو ٢٠١٨ - ٠٣:٥٨

التجار يطالبون الحكومة بإيجاد حل لأضرار “حملة المقاطعة والاحتكار”

الخميس ٢٨ يونيو ٢٠١٨ - ٠٤:٣٠

الخلفي: أحكام الريف لا علاقة لها بالسلطة التنفيذية

الخميس ١٠ مايو ٢٠١٨ - ١١:٣٥

جطو : غياب الحكامة ب725 مؤسسة عمومية

الأحد ٢٩ يوليو ٢٠١٨ - ١١:٠٨

أمير قطر يقضي عطلته الصيفية مع الملك محمد السادس